آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار الأعمالالطلب العالمي على توربينات الرياح يشهد قفزة بنسبة 12%

الطلب العالمي على توربينات الرياح يشهد قفزة بنسبة 12%

شهد قطاع طاقة الرياح العالمي تطور كبير حيث ارتفعت طلبيات توربينات الرياح بنسبة 12% خلال النصف الأول من عام 2023 مدفوعة بالطلب القوي.. تابع المقال.

توربينات الرياح تشهد ازدياد الطلب على مستوى عالمي

من الجدير بالذكر أن أمريكا الشمالية قد شهدت زيادة ملحوظة في الطلبيات، حيث زادت بأكثر من أربعة أضعاف لتصل إلى 7.7 جيجاوات، كما وشكلت طلبيتان خارجيتان ما يقرب من نصف الإجمالي.

وسجلت الصين، على الرغم من أنها لا تزال أكبر مستثمر في الطاقة المتجددة على مستوى العالم، 44 جيجاوات من الطلبات في النصف الأول من العام، مما يدل على ركود الطلب على أساس سنوي.

وتشير التقديرات إلى أن الطلبيات العالمية لتوربينات الرياح خلال النصف الأول من عام 2023 قد وصلت إلى 40.5 مليار دولار مع مساهمة الربع الثاني بمبلغ 25.3 مليار دولار في هذا المجموع.

وسلطت شركة Wood Mackenzie الضوء على الطلب المشجع خارج الصين وشددت على أن تحديات سلسلة التوريد قد تحسنت بما يكفي لتحفيز قرارات الشراء.

سلط التقرير الضوء أيضًا على التقدم الإيجابي في مشاريع طاقة الرياح البحرية، مع ارتفاع الطلبيات بنسبة 26% إلى مستوى قياسي بلغ 12 جيجاوات في النصف الأول من العام. وفي الربع الثاني، شهدت قفزة ملحوظة بنسبة 48% إلى 9.1 جيجاوات.

توربينات الهواء تشهد ازدياد الطلب على مستوى عالمي
توربينات الهواء تشهد ازدياد الطلب على مستوى عالمي

توقعات الطاقة المتجددة عبر الرياح عالمياً

حققت صناعة طاقة الرياح البحرية ثاني أفضل عام لها من حيث القدرة الجديدة في عام 2022 مع ربط 8.8 جيجاوات من الطاقة النظيفة الجديدة بالشبكة في جميع أنحاء العالم.

وبالنظر إلى المستقبل، يتوقع المجلس العالمي لطاقة الرياح بناء ما يقرب من 380 جيجاوات من طاقة الرياح البحرية الجديدة بحلول عام 2032. وسوف يأتي ما يقرب من نصف هذه القدرة من منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

ومع ذلك، فقد خفض المجلس توقعاته على المدى القريب لأوروبا وأمريكا الشمالية بسبب التأخير الناجم عن قضايا الترخيص والتنظيم. تشكل اختناقات سلسلة التوريد أيضًا خطرًا على كل منطقة باستثناء الصين.

يتطور سوق الطاقة المتجددة باستمرار، وتلعب طاقة الرياح دورًا حيويًا في تلبية احتياجات الطاقة العالمية مع تقليل انبعاثات الكربون. ومن المتوقع أن يتجاوز الاستثمار في الطاقة النظيفة الإنفاق على الوقود الأحفوري هذا العام ليصل إلى 1.7 تريليون دولار.

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن تصل استثمارات الطاقة العالمية في عام 2023 إلى 2.8 تريليون دولار، مع تخصيص أكثر من 60% منها للتكنولوجيات النظيفة مثل مصادر الطاقة المتجددة، والمركبات الكهربائية، والطاقة النووية، والمضخات الحرارية.

يعكس الاهتمام المتزايد بطاقة الرياح والعدد المتزايد لطلبات التوربينات تحولًا كبيرًا نحو مصادر الطاقة المستدامة والنظيفة في جميع أنحاء العالم. وسوف تساهم هذه الزيادة في الطلب والاستثمار في طاقة الرياح في التحول المستمر إلى مستقبل أكثر خضرة واستدامة.

إقرأ أيضًا: أداء شركة BYD الصينية يلفت الأنظار بأرباح تصل إلى 200%

المصدر