آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار الأعمالاستضافة معرض اكسبو العالمي 2030: منافسة شرسة بين الدول فمن الرابح؟

استضافة معرض اكسبو العالمي 2030: منافسة شرسة بين الدول فمن الرابح؟

استضافة معرض اكسبو العالمي، الذي يقام كل خمس سنوات، موضع منافسة شرسة بين العديد من الدول وعلى رأس القائمة نذكر كل من روسيا وكوريا وإيطاليا وأوكرانيا والسعودية بوصفه حدث عالمي يعرض تطورات البلد المضيف في قطاع التكنولوجيا والثقافة والابتكار من البلدان المشاركة.. تابع المقال لمزيد من المعلومات.

استضافة معرض اكسبو العالمي.. من المدينة الرابحة؟

إن World Expo هو حدث عالمي مرموق يُعقد كل خمس سنوات، ويعتبر منصة للدول لعرض ما حققته من تقدم في التكنولوجيا والثقافة والابتكار. فبينما يستعد المكتب الدولي للمعارض (BIE) لاختيار المدينة المضيفة لمعرض إكسبو الدولي 2030، قدمت العديد من الدول ترشيحاتها بما في ذلك روسيا (موسكو) وجمهورية كوريا (بوسان) وإيطاليا (روما) وأوكرانيا (أوديسا) ) والمملكة العربية السعودية (الرياض).

تتضمن عملية الاختيار لاستضافة معرض World Expo 2030 إجراءً من خطوتين والذي يتضمن مرحلة الاختيار المسبق وجولة التصويت النهائية. خلال مرحلة الاختيار الأولي، يقوم المكتب الدولي للمعارض بتقييم جدوى اقتراح كل مرشح. ومن ثم ستشهد جولة التصويت النهائية أن تدلي الدول الأعضاء البالغ عددها 170 دولة بأصواتها لتحديد المدينة الفائزة. سيتم اختيار المدينة المضيفة من قبل الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض في نوفمبر 2023.

اقترحت كل دولة متنافسة موضوعات وخططًا فريدة من نوعها لمعرض إكسبو الدولي 2030. على سبيل المثال، ترشح أوكرانيا لمعرض إكسبو عالمي في أوديسا بين 26 أبريل و 14 أكتوبر 2030 تحت شعار “النهضة. التكنولوجيا. المستقبل”. وترشح المملكة العربية السعودية لمعرض إكسبو الدولي في الرياض بين 1 أكتوبر 2030 و 31 مارس 2031 تحت شعار “عصر التغيير: معًا من أجل غد بعيد النظر”.

المنافسة بين هذه البلدان شرسة حيث يمكن أن يكون لاستضافة معرض إكسبو العالمي تأثير اقتصادي كبير وتوليد استثمارات بمليارات الدولارات وخلق آلاف الوظائف وتعزيز السياحة. ستستفيد المدينة الفائزة أيضًا من زيادة الظهور العالمي وفرصة عرض ثقافتها وابتكارها وبنيتها التحتية للعالم.

ومع احتدام السباق لاستضافة معرض إكسبو 2030 العالمي، تبذل الدول المتنافسة قصارى جهدها لتقديم عطاءات قوية. لا يمكن التقليل من أهمية استضافة مثل هذا الحدث لأنه لا يجلب فوائد اقتصادية فحسب بل يعزز أيضًا التعاون الدولي ويعرض مستقبل الابتكار.

ينتظر العالم بفارغ الصبر إعلان المدينة المضيفة لمعرض إكسبو الدولي 2030. فمع تقديم العديد من البلدان لعطاءات قوية، سيحدد قرار الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض المدينة التي تحتل مركز الصدارة في عرض مستقبل الابتكار والتعاون العالمي. تتزايد التوقعات مع تطلع المجتمع الدولي إلى الاحتفال بالمعرض العالمي القادم والتطورات التي سيحققها.

معلومات عن معرض إكسبو

إليك بعض المعلومات عن المعرض الشهير التي قد تود معرفتها:

منظم معرض الإكسبو الرئيسي

المكتب الدولي للمعارض (BIE) ومقره باريس والذي تأسس عام 1928. تتمثل مهمته في ضمان أعلى المعايير ونجاح المعرض.

ما هو World Expo؟

المعرض الدولي (World Expo) هو حدث عالمي يقام كل خمس سنوات، يعتبر منصة للدول لعرض إنجازاتها وابتكاراتها وتبادل الأفكار والثقافات بين الدول المشاركة.

يهدف هذا المعرض إلى تعزيز التعاون والتفاهم بين الدول وتسليط الضوء على التطورات والابتكارات في مختلف المجالات.

أقيم المعرض العالمي الأول، المعروف باسم المعرض الكبير، في Crystal Palace في Hyde Park في لندن عام 1851. وبالنسبة لهذا الحدث الأول الذي عقد في منتصف الثورة الصناعية، كانت بريطانيا تهدف إلى إظهار مدى تقدمها في مجال التكنولوجيا.

كيفية اختيار البلد المضيف

يتم اختيار مضيف معرض العالم من قبل المكتب الدولي للمعارض (BIE)، حيث يقوم الدول الأعضاء بالتصويت للبلد المرشح من أجل استضافة المعرض. هناك 179 دولة عضو في المكتب الدولي للمعارض ويتم تمثيل كل منها بثلاثة أشخاص كحد أقصى يتم تعيينهم من قبل حكومتهم.

الجمعية العامة هي هيئة اتخاذ القرار حيث أن لكل دولة صوت واحد، كما وتشمل الوظيفة الرئيسية للجمعية العامة اختيار المضيف للمعارض المستقبلية ومناقشة واعتماد اللوائح لتنظيم المعرض والموافقة على الميزانية. ويترأس الجمعية العمومية رئيس منتخب عن طريق الاقتراع لمدة عامين، الرئيس الحالي من كوريا الجنوبية.

كيف يتقدم البلد بطلب

للتقدم لاستضافة معرض اكسبو العالمي، يجب على الدولة تقديم عرض مفصل إلى المكتب الدولي للمعارض (BIE). يجب أن يحدد هذا الطلب الموضوع المقترح والأهداف وخطة الموقع واستراتيجيات التمويل بالإضافة إلى إظهار التأثير المحتمل على اقتصاد الدولة والبنية التحتية والسمعة الدولية. يجب أيضًا تضمين خطة اتصال شاملة تسلط الضوء على التزام الدولة بالترويج للمعرض والمشاركة مع جمهور عالمي.

الانتخاب للفوز باستضافة معرض اكسبو

إن عملية اختيار الدولة المضيفة لمعرض إكسبو هي عملية تنافسية وصارمة. تقوم الدول الأعضاء في المكتب الدولي للمعارض بتقييم الطلبات المقدمة مع الأخذ في الاعتبار عوامل مختلفة مثل الجدوى والابتكار والمواءمة مع الأهداف العالمية.

وبعد تقييم شامل، تصوت الجمعية العامة للمكتب الدولي للمعارض لتحديد الطلب الفائز. ثم يتم تكليف الدولة المختارة بمسؤولية تنظيم واستضافة معرض عالمي استثنائي يعرض ثقافته الفريدة والتقدم التكنولوجي والتزامه بالتقدم العالمي.

ما أهمية استضافة معرض اكسبو World Expo؟

تقدم استضافة معرض إكسبو عالمي مزايا عديدة للبلد المضيف حيث أنه يوفر منصة لا مثيل لها لعرض ثقافة الدولة وابتكاراتها وإنجازاتها أمام جمهور عالمي وتعزيز التعاون والشراكات الدولية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن استضافة معرض إكسبو يحفز النمو الاقتصادي ويولد فرص العمل ويعزز السياحة. يعمل هذا الحدث أيضًا كمحفز للتنمية الحضرية وتحسين البنية التحتية مما يترك إرثًا دائمًا للمدينة المضيفة وسكانها.

استضافة معرض اكسبو العالمي.. من المدينة الرابحة؟
استضافة معرض اكسبو العالمي.. من المدينة الرابحة؟

قد يهمك أيضًا: سوق دبي المالي يحقق زيادة 30% في صافي أرباح الربع الأول بسبب اجتذاب مستثمرين جدد