آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار العملات الرقميةالعملات المشفرة ستسبب الأزمة المالية القادمة

العملات المشفرة ستسبب الأزمة المالية القادمة

إن وضع جدول أعمال مناقشة قواعد التشفير العالمي حالياً من المهام التي تتولاها رئاسة مجموعة العشرين ومدير البنك المركزي يتوقع أزمة مالية جديدة ستسببها العملات المشفرة الخاصة.

العملات المشفرة ستسبب الأزمة المالية القادمة

إن مدير البنك المركزي يتوقع أزمة مالية جديدة قادمة ستتسبب بها العملات الرقمية الخاصة في حال سُمح لها بالخضوع للتنظيم وليس الحظر الكامل.

وقال مدير البنك المركزي خلال قمة Business Standard BFSI الأربعاء: “برأيي يجب حظر العملات الرقمية الخاصة لأنه إذا سمحنا لها بالنمو فأتوقع أن تكون الأزمة المالية التالية ستأتي من العملات الرقمية الخاصة وقد تتسبب بمخاطر على الاستقرار الاقتصادي”.

إن مصطلح العملات المشفرة الخاصة يستخدم للتفريق بين العملات الرقمية مثل البيتكوين والعملات الرقمية العامة.

وكان قد صرح مدير بنك الاحتياطي بضرورة حظر العملات الرقمية الخاصة ويكتسب هذا التصريح أهمية بعد تولي الهند لرئاسة مجموعة العشرين والتي من مهامها وضع جدول الأعمال.

وإن تصريحات مدير البنك المركزي جاءت في وقت يحاول فيه البنك الاحتياطي نشر الوعي وتثقيف الناس حول عملات البنوك المركزية الإلكترونية ويواجه حول ما إذا كانت البنوك المركزية الرقمية في منافسة مع العملات الرقمية الخاصة.

وعندما سئل مدير البنك المركزي حول المخاوف من محاربة العملات الرقمية أجاب بأنها ليست مسألة خوف من عملة مشفرة خاصة بل من كيفية تطورها في العالم حيث من المتوقع أن نجد في المستقبل الكثير من البنوك المركزية تتبنى العملات الرقمية.

اقرأ أيضاً: العملات الرقمية ترتفع بالجملة وتكسب 40 مليار في ساعات

العملات المشفرة ستسبب الأزمة المالية القادمة
العملات المشفرة ستسبب الأزمة المالية القادمة