آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار العملات الرقميةارتفاع سعر عملة دوجكوين بنسبة 8.32٪ يثير تحذيرات تصحيح

ارتفاع سعر عملة دوجكوين بنسبة 8.32٪ يثير تحذيرات تصحيح

في تطور لافت، شهد سعر عملة دوجكوين ارتفاعًا ملحوظًا بنسبة 8.32، يتجاوز حاجزًا الـ 0.0982 دولارًا.

وفيما يظهر مؤشر الخوف والطمع تحولًا إلى منطقة “الطمع”، تستمر العملة الرقمية الفكاهية في تحقيق زيادات ملحوظة خلال الساعات الأخيرة.

ارتفاع سعر عملة دوجكوين يثير تحذيرات من تصحيح قادم

على الرغم من الأداء الإيجابي للدوجكوين، يشير مؤشر الخوف والطمع، المصمم لقياس مشاعر السوق تجاه العملات الرقمية، إلى دخول السوق في منطقة “الطمع”.

وفي هذا السياق، يلاحظ حسابDogecoinFear عبر وسائل التواصل الاجتماعي استمرار الدوجكوين في هذه المنطقة لعدة أيام، مع تحديد المؤشر الحالي عند 67.

فيما شهد تاريخ 10 ديسمبر تحول المؤشر من منطقة “الطمع المفرط” إلى “الطمع”، مما أثار بعض المخاوف بشأن اقتراب تصحيح في الأسعار.

وفي تحليله لأداء العملة، أشار محلل العملات الرقمية Ali Martinez إلى إشارة بيع على الرسم البياني الأسبوعي للدوجكوين، وذلك مع اقترابها من مستوى مقاومة تاريخي عرقل ارتفاعها في الماضي.

سعر عملة دوجكوين

تصريحات الفيدرالي تدعم أسعار الدوجكوين

وقد شهدت أسعار العملات الرقمية، الدوجكوين والبيتكوين، زيادة حادة بنسبة 8.32٪ مؤخرًا، حيث ارتفعت قيمة سعر عملة دوجكوين من 0.0901 دولار إلى مستوى حالي يبلغ 0.0982 دولار.

يشكل هذا الارتفاع جزءًا من ارتفاع عام ليلي لوحظ في العملات المشفرة الرئيسية مثل البيتكوين والإيثيريوم.

ويرتبط محفز هذه الحركة في السوق بالمعلومات التي نشرها الاحتياطي الفيدرالي بشأن تفكيره في خفض محتمل لأسعار الفائدة في العام القادم.

اقرأ أيضا: استكشف عملة دوجكوين Dogecoin

توقعات بتصحيح السوق وأثر التكهنات في الأسعار الرقمية

بينما يتوقع Martinez تصحيحًا محتملًا لسعر عملة دوجكوين، لكنه يتوقع أيضا هبوط سعر عملة دوجكوين إلى مستويات 0.085 دولار أو حتى 0.078 دولار، ويظهر أن تجاوز مستوى 0.11 دولار قد يلغي هذا السيناريو الهابط للعملة.

ويرجح أن يكون الارتفاع الأخير في أسعار الدوجكوين وغيرها من العملات الرقمية نتيجة للتكهنات المستندة إلى أخبار من مجلس الاحتياطي الفيدرالي بشأن احتمال خفض أسعار الفائدة في العام القادم.

مع تزايد التركيز على تقلبات العملات المشفرة، يتجه العديد من المستثمرين إلى تحليل الأسواق بشكل أعمق ويشير الخبراء إلى أن العوامل الاقتصادية الكبرى، مثل سياسات الاحتياطي الفيدرالي، تلعب دورًا محوريًا في تحديد قيمة العملات الرقمية.

ينبغي على المستثمرين توخي الحذر والانتباه إلى الإشارات القادمة من الأسواق المالية والاقتصاد العالمي، حيث يمكن أن تؤثر هذه العوامل بشكل كبير على استثماراتهم في مجال العملات المشفرة، وخاصة في ظل الظروف المتقلبة الحالية.

المصدر

u.today