آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار العملاتتراجع الدولار والبنك الاحتياطي الفيدرالي قد يبطئ وتيرة رفع أسعار الفائدة

تراجع الدولار والبنك الاحتياطي الفيدرالي قد يبطئ وتيرة رفع أسعار الفائدة

تراجع الدولار بحدة يوم الخميس بعد أن ارتفعت أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة بأقل من المتوقع مما يشير إلى تراجع التضخم الأساسي ، وهي بيانات أسعدت Wall Street لأنها قد تسمح لمجلس الاحتياطي الفيدرالي بأن يصبح أقل حدة مع رفع أسعار الفائدة.

تراجع الدولار والبنك الاحتياطي الفيدرالي قد يبطئ وتيرة رفع أسعار الفائدة

انخفضت الزيادة السنوية في معدل التضخم العام إلى أقل من 8 في المائة للمرة الأولى في ثمانية أشهر و انتعشت سوق الخزانة الأمريكية ، مما أدى إلى انخفاض العائد على السندات القياسية لمدة 10 سنوات والتي كانت في طريقها لأكبر انخفاض يومي لها منذ مارس 2009.

ارتفعت أسواق الأسهم مع صعود مؤشر Nasdaq بأكثر من 7 في المائة لكن Loretta Mester رئيسة بنك الاحتياطي الفيدرالي في Cleveland أشارت إلى أنه من السابق لأوانه أن يبدو الأمر واضحًا قائلة إن الخطر الرئيسي للتضخم هو أن البنك المركزي الأمريكي لا يرفع أسعار الفائدة بما فيه الكفاية.

وإن مؤشر أسعار المستهلك ارتفع بنسبة 0.4 في المائة في أكتوبر ليتماشى مع زيادة الشهر السابق.
وصعد الدولار أكثر من 16 في المائة هذا العام وهي مكاسب فاقمت تراجعه يوم الخميس وأثار ارتفاع الين مقابل الدولار تكهنات بتدخل بنك اليابان وهو ما شكك فيه المحللون.

وقال مدير استراتيجية الاقتصاد في الولايات المتحدة في MUFG Securities Americas :” إن انخفاض الدولار كان بسبب انخفاض عوائد سندات الخزانة”.

قال كبير الاقتصاديين الأمريكيين في SMBC Nikko Securities :” إن الجانب السلبي المفاجئ في مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي والأساسي يقدم دليلاً إضافيًا على أن الاقتصاد تجاوز ذروة التضخم”.

ارتفع اليورو بنسبة 1.93 في المائة إلى 1.0204 دولار أمريكي ، في حين عزز الين 3.94 في المائة مقابل الدولار عند 140.92 ، وتم تداول الجنيه الإسترليني عند 1.1714 دولار أمريكي ، بارتفاع 3.15 في المائة خلال يوم الخميس.

للمزيد اقرأ: الدولار يستأنف ارتفاعه ، واليوان الصيني يضعف متجاوزاً عتبة 7 دولارات

WordPress Ads