آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار العملاتمكاسب الدولار الأمريكي تتضاعف في سوق العملات مقارنة بالدولار النيوزيلندي الخاسر فما...

مكاسب الدولار الأمريكي تتضاعف في سوق العملات مقارنة بالدولار النيوزيلندي الخاسر فما الأسباب ؟

مكاسب الدولار الأمريكي تتضاعف في سوق العملات مقارنة بالدولار النيوزيلندي الخاسر فقد شهد افتتاح الجلسات الأمريكية الأولى لسوق العملات هذا العام أرباحا متباينة لأربع من العملات الرئيسية الثمانية المتداولة في السوق في وقت تكبدت العملات الأربع الأخرى خسائر كبيرة.. تابع معنا.

مكاسب الدولار الأمريكي في ازدياد

من حيث الأرباح، تصدّر الدولار الأمريكي العملات الرابحة في الجلسة تلاه اختلاف طفيف في الين الياباني كعملة رابحة ثانية يليه الدولار الكندي في المركز الثالث وأخيراً جاء الجنيه الإسترليني.

و أما عن الخسائر، فقد افتتح الدولار النيوزيلندي الجلسة بأكبر قدر من الخسائر تلاه الدولار الأسترالي في المركز الثاني ثم الفرنك السويسري في المركز الثالث وأخيراً اليورو في المركز الرابع والأخير. ومن حيث حجم أرباح وخسائر تلك العملات، فقد تراوحت بين 0.97% و 6.82% وفيما يلي أبرز الأسباب التي دفعت كل عملة إلى تحقيق أرباح أو تكبد خسائر اليوم:

الدولار الأمريكي على رأس الرابحين

وجاء الجزء الأكبر من مكاسب الدولار الأمريكي نتيجة عمليات شراء مضاربة على العملة الرئيسية وسط رهانات المستثمرين على صعوده عقب صدور محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي وبيانات سوق العمل.

الين الياباني ثاني أكثر العملات ربحية

استفاد الين الياباني من عدة عوامل خلال تعاملات اليوم مما ساعده على الارتفاع بقوة وتحقيق ثاني أكبر مكاسب في بداية الجلسة الأمريكية لسوق الفوركس اليوم حيث تمكن من الارتفاع بنسبة 5.30%.

الدولار الكندي في المركز الرابح الثالث

كانت مكاسب الدولار الكندي مدفوعة بتوقع المستثمرين لقرار أوبك بشأن إنتاج النفط لشهر يناير بالإضافة إلى توقع بيانات سوق العمل الكندية هذا الأسبوع.

الجنيه الاسترليني العملة الأقل ربحية

جاءت هذه المكاسب مدفوعة بتوقعات المستثمرين المتفائلة بشأن تجنب الاقتصاد البريطاني لركود عميق بعد تصريحات رئيس الوزراء ريشي سوناك بأنه واثق من قدرة الحكومة على مواجهة أزمة الطاقة والتغلب عليها.

إقرأ أيضاً: خسائر الأسهم الأمريكية في 2022 وسط التضخم ورفع أسعار الفائدة وقوة الدولار

مكاسب الدولار الأمريكي في ازدياد
مكاسب الدولار الأمريكي في ازدياد

الدولار النيوزيلندي العملة الأكثر خسارة

بعد الحديث عن مكاسب الدولار الأمريكي، جاء تراجع الدولار النيوزيلندي على الرغم من التوقعات بانتعاش اقتصاد الصين.

الدولار الاسترالي في المركز الثاني الخاسر

كانت خسائر العملة الأسترالية مدفوعة أيضًا بالانخفاض العام في الرغبة في المخاطرة في سوق العملات بالتزامن مع اتجاه المضاربين لزيادة حيازاتهم من العملة الأمريكية مقابل عملات السلع الأساسية.

خسارة الفرنك السويسري

على الرغم من تراجع الإقبال على المخاطرة في السوق، فإن خسائر العملة السويسرية كانت مدفوعة بتوقع صدور بيانات التضخم السويسري مما تسبب في عمليات بيع على العملة التي تعد من الملاذات الآمنة وتوجيه المستثمرين نحوها.

اليورو العملة الأقل خسارة

كان انخفاض اليورو مدفوعًا بتوقع صدور بيانات التضخم الأولية لمنطقة اليورو والتي من المتوقع أن تتباطأ بشكل كبير خاصة بعد أن أظهرت بيانات التضخم الألمانية انخفاضًا كبيرًا اليوم.

إقرأ أيضاً: الدولار الأمريكي سيضعف أكثر في عام 2023 المقبل وتوقعات برفع أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس

مصدر مقال مكاسب الدولار الأمريكي تتضاعف في سوق العملات مقارنة بالدولار النيوزيلندي الخاسر فما الأسباب؟