آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار سوق الأسهمتراجع أسهم Tesla بأكثر من 35 ٪

تراجع أسهم Tesla بأكثر من 35 ٪

بعد إعلان Elon Musk المدير التنفيذي لشركة Tesla عن استحواذه على Twitter تراجعت الأسهم في شركة تصنيع السيارات الكهربائية الخاصة به بأكثر من 35٪ وأغلقت منخفضة بنسبة 3.6٪ يوم الجمعة.

تراجع أسهم Tesla بأكثر من 35 ٪

في 25 أبريل 2022 أعلن Musk لأول مرة عن نيته بالاستحواذ على Twitter وأغلقت أسهم Tesla عندها على 332.67 دولارًا ويوم الجمعة أغلقت عند 207.47 دولارًا بعد أسبوع كامل من ملكية Twitter من قبل Musk.

سأل المستثمر Ron Baron مالك Twitter الجديد Musk في مؤتمر Baron للاستثمار السنوي التاسع والعشرين يوم الجمعة عن المسؤوليات الجديدة التي يتحملها

فأجاب Musk: “لقد زاد عبء عملي حيث أني أعمل 78 ساعة في الأسبوع إلى 120 وبمجرد وضع Twitter على المسار الصحيح سيكون من الأسهل بكثير إدارته من SpaceX أو Tesla”.

ولم يتحدث عن من سيحل محله كرئيس تنفيذي لشركة Twitter على الرغم من أنه أخبر المتابعين على Twitter أن منصبه كمدير وحيد ومدير تنفيذي مؤقت.

وإن ملكية Musk لشركة Twitter أدت إلى توقف بعض شركات صناعة السيارات عن الإنفاق الإعلاني على Twitter ومن غير المعروف ماستفعله Tesla حيث أنها اعتمدت بشكل كبير سابقاً على Twitter وإن Musk اعتمد أيضاً بشكل واسع على Twitter في الترويج لجميع شركاته ومنتجاتهم وصورته الذاتية مجانًا.

للمزيد اقرا: ماذا يعني انعكاس سياسة بنك إنجلترا على الأسهم الأمريكية

صورة لداخل سيارة من شركة Tesla وتراجع أسهم Tesla بأكثر من 35 ٪
صورة لداخل سيارة من شركة Tesla وتراجع أسهم Tesla بأكثر من 35 ٪

إدارة وموظفي Twitter

وقد سمح Musk لأكثر من 50 من موظفيه في Tesla بالعمل في Twitter ولم يحدد بعد آلية عملهم تجاه Twitter و Tesla.
ومما أعلنه Musk في مؤتمر المستثمرين أنه يطمح لتطوير سيارة كهربائية أقل تكلفة من Model 3 electric sedan وتطرق إلى إمكانية شركته إنتاج 40 ألف سيارة في اليوم.

ولإنتاج هذا العدد بحسب Musk فإن شركة Tesla تحتاج للمشاركة بشكل مباشر في التعدين بدلاً من الاعتماد كليًا على الموردين الخارجيين.

كان انخفاض سهم Tesla منذ إعلان Musk عن الصفقة في أبريل أكثر حدة من نظرائه من شركات صناعة السيارات حيث انخفض سهم General Motors و Ford بنحو 2٪ و 11٪ على التوالي في حين انخفض سهم شركة Rivian لصناعة السيارات الكهربائية بما يزيد قليلاً عن 5٪.

للمزيد اقرا: الأسواق العالمية: تراجع الدولار واستقرار الأسهم