آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار سوق الأسهم5 أحداث مؤثرة على كل المستثمرين والمتداولين متابعتها الأسبوع القادم

5 أحداث مؤثرة على كل المستثمرين والمتداولين متابعتها الأسبوع القادم

يسعى جميع المتداولين والمستثمرين لتتبع وتحليل آخر المستجدات في الأسواق العالمية للتنبؤ بأي تغير ممكن أن يحصل صعوداً أو هبوطاً. وفي هذا الإطار، نقدم لكم 5 أحداث مؤثرة على كل المستثمرين والمتداولين متابعتها الأسبوع القادم.

5 أحداث مؤثرة على كل المستثمرين والمتداولين متابعتها الأسبوع القادم

إليك أهم ما يجب عليك ترقب نتائجه الأسبوع المقبل:

البيانات الاقتصادية الأمريكية: خطابات مسؤولي الاحتياطي الفدرالي

كان تقرير يوم الجمعة الفائت هو الأحدث في سلسلة من البيانات الاقتصادية التي تشير إلى أن الاقتصاد يتجه نحو ما يسمى “الهبوط السلس”، مما يضيف إلى وجهة النظر القائلة بأن الاحتياطي الفدرالي يقترب من نهاية دورة رفع أسعار الفائدة.

من غير المرجح أن تفعل البيانات في الأسبوع المقبل أي شيء لتغيير هذا الرأي بشكل كبير.

يوم الأربعاء سيصدر معهد إدارة التوريد the Institute for Supply Management بيانات أغسطس حول نشاط التوريد، حيث يتوقع الاقتصاديون أن يلين قليلاً.

في نفس اليوم سينشر الاحتياطي الفدرالي “Beige Book”، وهو مسح للنشاط الاقتصادي في جميع المناطق الـ12 التابعة للبنك.

سيحصل المستثمرون أيضًا على فرصة لسماع عدد من مسؤولي الاحتياطي الفدرالي خلال الأسبوع المقبل، بما في ذلك رئيسة الاحتياطي الفدرالي في دالاس لوري لوغان Lorie Logan، التي ستتحدث يوم الأربعاء وبعدها بيوم سيتحدث رئيس الاحتياطي الفدرالي في نيويورك جون ويليامز John Williams والمحافظة ميشيل بومان Michelle Bowman والمحافظ مايكل بار Michael Barr ورئيس الاحتياطي الفدرالي بشيكاغو أوستن غولسبي Austan Goolsbee.

أداء المؤشرات بعد ارتفاعها في شهر سبتمبر

ارتفع مؤشر S&P 500 ومؤشر ناسداك 1.4٪ و3.2٪ الأسبوع الماضي على التوالي، مسجلين أفضل أداء أسبوعي لهما منذ يوليو. ارتفع مؤشر داو جونز 2.5٪ ليسجل أفضل أسبوع له منذ يونيو.

عزز تقرير الوظائف الذي صدر يوم الجمعة الفائت التوقعات بأن يتوقف الاحتياطي الفدرالي عن رفع الفائدة في اجتماعه لاحقًا هذا الشهر.

“تدعم البيانات حالة أن يصبح الاحتياطي الفدرالي أكثر ميلاً للتيسير النقدي مع اقتراب فصل الخريف. وإذا انتهى نهاية التشديد النقدي في وقت أبكر من المتوقع، فقد يؤدي ذلك إلى ارتفاع كبير في الأسهم” كما قال كيث بوكانان Keith Buchanan، مدير محفظة في شركة غلوبالت GLOBALT للاستثمارات في أتلانتا لرويترز.

تشير عقود الفائدة المستقبلية إلى أن المتداولين يرون الآن احتمال 94٪ أن يبقي البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماعه المقرر بتاريخ 19-20 سبتمبر، وفقًا لأداة مراقبة معدل الاحتياطي الفدرالي التابعة لموقع Investing.

ومن الجدير بالذكر أن سوق الأسهم الأمريكية ستظل مغلقة يوم الاثنين بسبب عطلة يوم العمال.

البيانات الصينية

من المرجح أن تشير البيانات الاقتصادية الصادرة عن الصين في الأسبوع المقبل إلى أن التعافي الاقتصادي في ثاني أكبر اقتصاد عالمي لا يزال هشًا وسط ضعف الطلب في الأسواق الرئيسية للتصدير وتعمّق الأزمة العقارية المحلية مما أضاف ضغوطًا تصاعدية على النمو.

من المقرر أن يصدر مؤشر مديري المشتريات الرسمي لقطاع التصنيع لشهر أغسطس يوم الثلاثاء، ومن المتوقع أن يُظهر تباطؤ توسع قطاع الخدمات قليلاً الشهر الماضي.

من المتوقع أن تُظهر بيانات التجارة يوم الخميس أن الواردات والصادرات انكمشت مرة أخرى في أغسطس مقارنة بالعام الماضي، وإن كان بوتيرة أبطأ من يوليو.

سيترقب مراقبو السوق أيضًا بيانات أغسطس التي ستصدر يوم السبت حيث من المتوقع ارتفاع أسعار المستهلك بعد الانزلاق إلى منحدر الانكماش في يوليو.

لقد طرحت السلطات الصينية سلسلة من الإجراءات الهادفة إلى إحياء الاقتصاد المتعثر، لكن العديد من المحللين يرون فرص التحسن ضئيلة وسط مخاوف من تصاعد مخاطر الديون.

ارتفاع أسعار النفط بسبب مخاوف قلة العرض

ارتفعت أسعار النفط إلى أعلى مستوى لها في أكثر من سبعة أشهر يوم الجمعة، منهية خسائر امتدت لأسبوعين وسط مخاوف من تضييق العرض.

خلال الأسبوع، ارتفع النفط الأمريكي حوالي 4.8٪، وهو الارتفاع الأسبوعي الأكبر منذ أواخر يوليو. وارتفع برنت 7.2٪ ليسجل أكبر مكسب أسبوعي منذ مارس.

يُتوقع على نطاق واسع أن تمدد المملكة العربية السعودية خفض إنتاج النفط الطوعي بمقدار مليون برميل يوميًا إلى أكتوبر، ممددةً خفض الإمدادات المُعد من قِبل منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها، المعروفين مجتمعين باسم أوبك+، لدعم الأسعار.

قال فيل فلين Phil Flynn، محلل في مجموعة برايس فيوتشرز Price Futures Group: “هناك إدراك بأن الاقتصاد لم ينهار، وهناك علامات على أن الطلب قريب من مستويات قياسية. يجب على الناس مواجهة الواقع القاسي بأن الإمدادات أقل من المتوسط”.

لا يزال الطلب الأمريكي قويًا، حيث انخفضت مخزونات النفط التجارية في خمسة من أحدث ستة أسابيع وفقًا لبيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية.

قرار بنك أستراليا الاحتياطي

من المتوقع أن يحافظ بنك أستراليا الاحتياطي على أسعار الفائدة دون تغيير للاجتماع المتتالي الثالث يوم الثلاثاء، بعد أن أشارت بيانات حديثة إلى انخفاض أسرع من المتوقع في معدلات التضخم.

تصل الفائدة حاليًا إلى ذروتها عند 4.1% في أعلى مستوى لها منذ 11 عامًا بعد زيادة 400 نقطة أساس منذ مايو 2022. يتوقع المتداولون أن يكون هذه هي الذروة، بعد أن انخفض التضخم بشكل غير متوقع إلى 4.9% سنويًا في يوليو، وهو أدنى معدل له منذ بلغ ذروته في ديسمبر الماضي عند 8.4%.

بالإضافة إلى ذلك، أظهر آخر تقرير للوظائف ارتفاع معدل البطالة إلى 3.7% في يوليو من 3.5% في الشهر السابق، مما يضيف إلى توقعات بأن يحافظ بنك أستراليا الاحتياطي على أسعار الفائدة كما هي.