آخر الأخبار

الرئيسيةالاقتصاد العالميتعرف على مجموعة بريكس BRICS: التكتل الاقتصادي الدولي الأكبر في العالم

تعرف على مجموعة بريكس BRICS: التكتل الاقتصادي الدولي الأكبر في العالم

مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس BRICS) التي تضم خمسة من أكبر الدول وأهمها في العالم أجمع، والتي تعتبر إحدى أكبر التكتلات الاقتصادية عالميًا، هل سبق لك وسمعت عن هذه المجموعة؟ تعال معنا لنتعرف على هذا الكيان الدولي الاقتصادي المرموق عالميًا.

سنتعرف في مقالنا هذا على مجموعة بريكس أو ما تسمى مجموعة دول البريكس BRICS، وسنتحدث عن تاريخها ونشأتها وأهدافها والتوقعات المستقبلية بشأنها والدول الأعضاء فيها، كما سنتعرف على كيفية الانضمام للمجموعة والتحديات التي تواجهها وأهم فوائدها ومميزاتها، والمزيد من المعلومات الهامة حولها. تابعوا معنا هذا المقال الشامل من موقع فايننس فجنز.

محتوي المقال :

لمحة تعريفية حول مجموعة بريكس BRICS | مجموعة البريكس | مجموعة دول البريكس

مجموعة بريكس BRICS هي اختصار لكلمات Brazil وRussia وIndia وChina وSouth Africa، وهي مجموعة من الدول الناشئة الكبرى التي تمثل مجموعة من الاقتصادات القوية والناشئة في العالم.

تأسست المجموعة في عام 2006 بمبادرة من البرازيل وروسيا والهند، وتمت إضافة الصين إليها في نفس العام، وتم إضافة جنوب أفريقيا في عام 2010، لتشكل المجموعة الحالية.

تهدف مجموعة دول البريكس إلى تعزيز التعاون والتنسيق بين الدول الأعضاء في مجالات مثل الاقتصاد والتجارة والتنمية والسياسة الخارجية. وتعد المجموعة الآن واحدة من أكثر المجموعات تأثيراً في العالم.

حيث تمثل ما يقرب من 42٪ من سكان العالم وتمتلك أكبر احتياطيات من العملات الأجنبية في العالم، وتملك أيضاً بعض أكبر الاقتصادات في العالم.

تتميز مجموعة دول البريكس بعدة مميزات، فهي تجمع بين دول ذات اقتصادات قوية وناشئة، وتمتلك المجموعة موارد طبيعية وبشرية غنية ومتنوعة، ما يجعلها قادرة على تحقيق نمو اقتصادي مستدام وتحسين مستوى المعيشة للمواطنين في الدول الأعضاء.

يتميز اقتصاد المجموعة بنمو سريع، حيث يشهد الدول الأعضاء في المجموعة نمواً اقتصادياً مستمراً ومطرداً، مما يجعلها محركاً للاقتصاد العالمي. كما أن المجموعة تسعى لتعزيز التجارة الدولية والتعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء، وتعمل على توسيع قاعدة التعاون الثنائي بين أعضائها والمتعدد الأطراف مع دول أخرى.

وتعمل المجموعة أيضاً على تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز الاستقرار السياسي في المنطقة والعالم، وتتعاون في مجالات مثل الأمن والدفاع والتعليم والعلوم والتكنولوجيا والفضاء.

وتعتبر مجموعة البريكس أيضاً صوتاً مؤثراً في المنظمات الدولية مثل الأمم المتحدة ومجموعة العشرين، حيث تعمل على دعم المصالح المشتركة للدول الأعضاء وتعزيز الحوار الدولي وتحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية في العالم.

  • يمكن الوصول إلى موقع بريكس الرسمي على الإنترنت عن طريق الرابط التالي: https://www.brics2021.gov.in/

اقرأ أيضًا: في عصر ChatGPT: لا حاجة لخبير اقتصادي يساعدك في اتخاذ قرارات مالية واستثمارية

لمحة تعريفية حول مجموعة بريكس BRICS | مجموعة البريكس | مجموعة دول البريكس
لمحة تعريفية حول مجموعة بريكس BRICS | مجموعة البريكس | مجموعة دول البريكس

الدول الأعضاء في مجموعة بريكس

تتكون مجموعة دول البريكس من خمس دول أعضاء، وهي:

  1. البرازيل: وهي دولة تقع في أمريكا الجنوبية، وتعتبر أكبر دولة في أمريكا الجنوبية من حيث المساحة والسكان. وتتميز البرازيل بوجود موارد طبيعية غنية مثل النفط والغاز والمعادن.
  2. روسيا: وهي دولة تقع في أوروبا وآسيا، وتعتبر أكبر دولة في العالم من حيث المساحة. وتتميز روسيا بوجود موارد طبيعية غنية مثل النفط والغاز والفحم.
  3. الهند: وهي دولة تقع في جنوب آسيا، وتعتبر ثاني أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان. وتتميز الهند بوجود موارد طبيعية مثل الفحم والحديد والبوكسيت، بالإضافة إلى اقتصاد ناشئ سريع النمو.
  4. الصين: وهي دولة تقع في شرق آسيا، وتعتبر أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان. وتتميز الصين بوجود موارد طبيعية غنية مثل الفحم والحديد والنفط، بالإضافة إلى اقتصاد قوي وتكنولوجيا متطورة.
  5. جنوب أفريقيا: وهي دولة تقع في جنوب القارة الإفريقية، وتتميز بوجود موارد طبيعية مثل الذهب والفحم والألماس، بالإضافة إلى اقتصاد ممتاز يسعى لتحقيق التنمية المستدامة.

للمزيد: تأسيس الشركات في دولة الامارات – الدليل الشامل

الدول الأعضاء في مجموعة بريكس
الدول الأعضاء في مجموعة بريكس

البرازيل

تلعب البرازيل دوراً هاماً في مجموعة البريكس، حيث تعتبر واحدة من أكبر الاقتصادات في العالم، وتمتلك موارد طبيعية واسعة ومتنوعة. وتعمل البرازيل على تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في المجموعة في مختلف المجالات، وتسعى لتعزيز دورها على المستوى الدولي.

تركز البرازيل في مجموعة البريكس على عدة مجالات، من بينها التجارة والاستثمار والتنمية المستدامة والتعليم والثقافة. وتشجع البرازيل التبادل التجاري بين الدول الأعضاء في المجموعة، وتسعى لتوفير بيئة استثمارية مواتية للمستثمرين في الدول الأعضاء.

وتعمل البرازيل أيضاً على تعزيز التنمية المستدامة وحماية البيئة، وتسعى لتحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والحفاظ على الموارد الطبيعية والحفاظ على البيئة. وتعمل البرازيل على تطوير الطاقة المتجددة وتوفير الطاقة النظيفة وتحسين جودة الهواء والمياه.

وتسعى البرازيل أيضاً لتعزيز التعاون الثقافي والتعليمي بين الدول الأعضاء، وتشجع التبادل الثقافي والتعاون في مجالات التعليم والبحث العلمي والتكنولوجيا. وتسعى البرازيل أيضاً لتعزيز الحوار الدولي ودعم الأمن والاستقرار السياسي في المنطقة والعالم.

اقرأ المزيد: مفهوم الدورة الاقتصادية للدول: ما هي وما مراحلها وما مدة كل مرحلة

البرازيل في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)
البرازيل في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)

روسيا

تلعب روسيا دوراً أساسيًا في مجموعة البريكس، حيث تعتبر واحدة من أكبر الدول في العالم من حيث المساحة والثروات الطبيعية. وتعمل روسيا على تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في المجموعة في مختلف المجالات.

تركز روسيا في مجموعة البريكس على عدة مجالات، من بينها الطاقة والتنمية الاقتصادية والأمن الدولي. وتشجع روسيا التعاون بين الدول الأعضاء في مجالات الطاقة، وتعمل على توفير الطاقة النظيفة وتحسين التطور التكنولوجي لديهم.

كما أن روسيا هي من أكبر المنتجين والمصدرين للطاقة في العالم، وتمتلك احتياطات ضخمة من النفط والغاز والفحم والطاقة النووية. كما أن روسيا تستثمر في تطوير تكنولوجيات الطاقة المتجددة والكفاءة الطاقية.

في عام 2020، تولت روسيا الرئاسة الدورية للمجموعة، وأطلقت عدة مبادرات لتعزيز التعاون الطاقوي بين دول بريكس، منها:

  • إنشاء منصة للتبادل المعرفي والخبرات في مجال الطاقة بين دول المجموعة، وتشجيع التعلُّم المشترك والابتكار.
  • إعداد خارطة طريق للتعاون في مجال الطاقة حتى عام 2025، تحدد الأهداف والأولويات والآليات لزيادة التكامل الطاقوي بين دول المجموعة، وتحسين أمن الطاقة والتنمية المستدامة.
  • إطلاق مشروع لإنشاء عملة احتياطية دولية تعتمد على سلة من عملات دول بريكس، بهدف تخفيف التبعية على الدولار الأميركي وزيادة قدرة دول المجموعة على مواجهة التقلبات المالية.

روسيا في رئاسة بريكس تظهر حرصها على تعزير دورها كشريك استراتيجي لدول المجموعة، وكلاعب فعَّال في شؤون الطاقة العالمية. كما تظهر رغبتها في تنويع شركائها الاقتصاديين والسياسيين، وتقليل اعتمادها على الغرب، وتعزيز موقفها كقوة مستقلة ومؤثرة في العالم.

للمزيد: البنك الفيدرالي الأمريكي: تعرّف على البنك الذي يتحكم في الاقتصاد العالمي كله

روسيا في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)
روسيا في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)

الهند

تقدم الهند خدمات هامة في هذه المجموعة وتقدم العديد من المساهمات في إطارها. حيث أن أحد الأدوار الرئيسية التي تلعبها الهند في مجموعة بريكس هو تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الأعضاء.

وتعتبر الهند واحدة من أكبر الاقتصادات في المجموعة، وتمثل الهند نسبة كبيرة من الناتج المحلي الإجمالي للمجموعة. وتعمل على تعزيز التجارة والاستثمارات بين الدول الأعضاء، وتساعد في تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بينها.

وتلعب الهند أيضًا دوراً مهماً في تعزيز التعاون الثقافي والتعليمي في بريكس. وتعتبر الهند واحدة من الدول الرائدة في العالم في مجال التعليم والثقافة، وتقدم الهند العديد من البرامج التعليمية والتدريبية للدول الأعضاء في المجموعة.

دور الهند في مجموعة بريكس هو دور فاعل ومبادر في تعزيز التعاون والتنمية بين الدول الأعضاء والدول النامية. حيث تشارك الهند في القمم الرئاسية لبريكس منذ عام 2009، وتقدم اقتراحات مهمة في مجالات مثل التعليم عبر الإنترنت، والرعاية الصحية، والتعاون بين الشركات الصغيرة والمتوسطة، والسياحة، والتبادلات الشبابية، وإدارة الكوارث.

كما تساهم الهند في إنشاء مؤسسات مالية جديدة لبريكس، مثل بنك التنمية الجديد وترتيبات الاحتياطي الاحتمالي. وتهدف هذه المؤسسات إلى توفير التمويل والدعم للمشاريع التنموية في دول بريكس وغيرها من الدول النامية.

تحرص الهند أيضًا على توسيع نطاق التعاون مع دول أخرى من خلال خطة بريكس بلس، التي تستضيف فيها دول بريكس دولًا أخرى للحوار والشراكة.

ففي قمة غوا عام 2016، دعت الهند مجموعة BIMSTEC التي تضم دول خليج البنغال. تأمل الهند أن تضخ قمة بريكس المقبلة المزيد من الحيوية في المجموعة، وتعزز دورها كقوة إقليمية وعالمية.

اقرأ أيضًا: هل سمعت بمصطلح أمراض الاقتصاد؟ ما هي ولماذا تحدث وكيفية تجنبها

الهند في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)
الهند في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)

الصين

تعتبر الصين من أهم الدول في مجموعة البريكس كواحدة من أكبر الدول الناشئة في العالم، وتقدم العديد من الخدمات والمساهمات في إطار المجموعة.

أحد الأدوار الرئيسية التي تلعبها الصين في بريكس هو تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الأعضاء. وتعتبر الصين واحدة من أكبر الاقتصادات في العالم، وتمثل نسبة كبيرة من الناتج المحلي الإجمالي للمجموعة.

وتعمل الصين على تعزيز التجارة والاستثمارات بين الدول الأعضاء، وتساعد في تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بينها. ويتضمن ذلك تعزيز التبادل التجاري والاستثمارات الاستراتيجية وخلق فرص عمل وتحسين مستويات المعيشة في جميع الدول الأعضاء.

وتلعب الصين أيضًا دورًا مهما في تعزيز المجال الثقافي والتعليمي في بريكس، وتقدم العديد من البرامج التعليمية والتدريبية للدول الأعضاء في المجموعة. كما تساهم الصين في تعزيز التعاون الثقافي بين الدول الأعضاء، وتساعد على تعزيز التفاهم والتبادل الحيوي بينهم.

كما تقدم الصين خدمات عديدة للمجموعة، منها:

  • المساهمة في إنشاء وتمويل بنك التنمية الجديد، الذي يهدف إلى دعم المشاريع البنيوية والاستثمارات في البلدان الأعضاء والبلدان الشريكة.
  • المشاركة في إنشاء صندوق احتياطي للطوارئ الذي يهدف إلى تقديم المساعدة المالية للبلدان التي تواجه صعوبات في سداد ديونها أو تحقيق استقرار اقتصادي.
  • القيام بتبادلات تجارية واستثمارية متزايدة مع الدول الأخرى في المجموعة، وتقديم حوافز وتسهيلات لتعزيز التكامل الاقتصادي والتجاري.
  • تقديم المساعدات التنموية والإنسانية للبلدان الأفريقية والآسيوية واللاتينية، وتقديم دعم فني وتكنولوجي وتدريبي لرفع قدراتها.
  • المساهمة في تشكيل رؤية مشتركة ومواقف متفق عليها بشأن القضايا الإقليمية والدولية ذات الأهمية، مثل الأزمة الأوكرانية والتغير المناخي والإرهاب والحوكمة العالمية.

اقرأ المزيد: مفهوم التضخم الاقتصادي: آثاره وعلاجه وأفضل طرق الاستثمار عند وقوعه

الصين في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)
الصين في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)

جنوب أفريقيا

تم انضمام جنوب إفريقيا إلى بريكس في عام 2010، وهي الدولة الأصغر بين الدول الأعضاء من حيث الحجم الاقتصادي. وتهدف جنوب إفريقيا إلى تعزيز التجارة مع دول بريكس وتعزيز التعاون السياسي والثقافي والاجتماعي.

وتتمتع جنوب إفريقيا بموقع استراتيجي مهم في قارة إفريقيا، حيث تشكل الدول الأعضاء في بريكس معًا أكبر اقتصاديات ناشئة في العالم. وتوفر جنوب إفريقيا أيضًا فرصًا للاستثمار في العديد من القطاعات الاقتصادية، مثل الطاقة والتعدين والزراعة والسياحة.

جنوب إفريقيا تسلمت رئاسة مجموعة بريكس من الصين في كانون الثاني/ يناير 2023، وتعتزم استضافة قمة المجموعة في آب/أغسطس من نفس العام.

كما أن جنوب إفريقيا تقدر عضويتها في بريكس، وترى أنها فرصة لإظهار قدراتها وإمكاناتها في العالم، ولدعم الدول النامية والقارة الأفريقية. ومن أهم الخدمات التي تقدمها جنوب إفريقيا لمجموعة بريكس هي:

  • تشجيع التجارة والاستثمار بين دول المجموعة، وتسهيل حركة السلع والخدمات والأشخاص.
  • دعم إنشاء المؤسسات المالية لبريكس، مثل البنك الجديد للتنمية وصندوق الاحتياطات للطوارئ، والمشاركة في تمويل المشروعات التنموية.
  • تعزيز التعاون في مجالات الابتكار والتكنولوجيا والطاقة والبيئة والصحة والتعليم.
  • المساهمة في حل النزاعات والأزمات الإقليمية والدولية، والدفاع عن مبادئ حقوق الإنسان والديمقراطية والتضامن.
  • دعوة دول أخرى للانضمام إلى بريكس أو للحوار معها، بهدف توسيع نطاق التأثير والشراكة.

للمزيد: الركود التضخمي: ما هو ولماذا يعتبر أسوأ الكوابيس الاقتصادية لأي دولة؟

جنوب إفريقيا في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)
جنوب إفريقيا في مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس) – الرئيس الروسي ورئيس جنوب إفريقيا

تاريخ مجموعة بريكس | تاريخ مجموعة البريكس

مجموعة بريكس هي تكتل اقتصادي تأسست في عام 2006 باسم “مجموعة الدول الخمس الكبرى” التي تضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا.

وتهدف المجموعة إلى تعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي والثقافي بين الدول الأعضاء، والتعاون في مجالات مثل التجارة والاستثمار والتنمية المستدامة والأمن.

في البداية، كانت المجموعة تعرف باسم “مجموعة الدول الخمس الناشئة”، ولكن في عام 2010، انضمت جنوب إفريقيا إلى المجموعة، وتم تغيير اسم المجموعة إلى “بريكس BRICS”، وهو اختصار لأول حرف من اسم كل دولة عضو في المجموعة.

تشير العديد من الدراسات إلى أن المجموعة تأسست لتحديد الموقف الأمريكي السائد في الاقتصاد العالمي وتوسيع نطاق النفوذ الدولي للدول الأعضاء فيها.

وعلى مدى السنوات العشر الماضية، تمكنت المجموعة من تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء، وزيادة حجم التجارة والاستثمارات بينها، وتحسين مستويات المعيشة للملايين من المواطنين في هذه الدول.

وفي عام 2014، تم تأسيس بنك بريكس والذي يهدف إلى تمويل المشاريع التنموية في الدول الأعضاء. كما تم إطلاق صندوق الاستثمار المشترك لبريكس في عام 2015، والذي يهدف إلى زيادة حجم الاستثمارات بين الدول الأعضاء.

وتواجه مجموعة بريكس العديد من التحديات، بما في ذلك تحديات النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة والأمن الدولي. ومع ذلك، فإن الدول الأعضاء في المجموعة ما زالت تعمل بجد لتحقيق أهدافها المشتركة وتعزيز التعاون بينها.

ومن المتوقع أن يستمر دور المجموعة في تحسين حياة الملايين من الناس في الدول الأعضاء وتعزيز الاستقرار والتنمية في المنطقة.

اقرأ أيضًا: هل سيتكرر في عصرنا؟ تعرّف على الكساد الاقتصادي وكيفية تجنبه

تاريخ مجموعة بريكس | تاريخ مجموعة البريكس
تاريخ مجموعة بريكس | تاريخ مجموعة البريكس

أصل مصطلح بريكس BRICS

مصطلح “BRICS” هو اختصار للدول الأعضاء في المجموعة الاقتصادية، وهي البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا. ويعود أصل هذا المصطلح إلى العام 2001، عندما استخدم المستشار الاقتصادي السابق في البنك الدولي البريطاني جيمس أونيل هذا المصطلح للمرة الأولى في بحث أعده للبنك الدولي.

وكان هدف أونيل من استخدام هذا المصطلح هو وصف الدول الناشئة الكبرى التي يمكن أن تكون مستقبل الاقتصاد العالمي، والتي تتميز بحجم اقتصادي كبير ونمو سريع وثقل سياسي.

ومن هذا المنطلق، اعتمدت المجموعة الاقتصادية الخمسة هذا المصطلح كوسيلة لتمثيل الدول الناشئة الكبرى في المنظومة الاقتصادية العالمية، وتعزيز تعاونها في مختلف المجالات.

وفي عام 2006، تم تأسيس المجموعة الاقتصادية الخمسة رسميًا، وكانت البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا هي الدول الأعضاء الأصلية في المجموعة. وفي عام 2010، انضمت جنوب إفريقيا إلى المجموعة، وتغير اسمها إلى “BRICS” بدلاً من “BRIC”، وذلك لتمثيل جنوب إفريقيا كعضو كامل في المجموعة.

ومنذ تأسيسها، تمكنت المجموعة الاقتصادية الخمسة من تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء، وزيادة حجم التجارة والاستثمار بينها، وتحسين مستويات المعيشة للملايين من المواطنين في هذه الدول. ومن المتوقع أن تواصل المجموعة العمل على تحقيق أهدافها المشتركة وتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في المستقبل.

اقرأ المزيد: الدليل الشامل والمحدث لقائمة الدول الخضراء والصفراء والحمراء

أصل مصطلح بريكس BRICS
أصل مصطلح بريكس BRICS

كيف تم تشكيل مجموعة بريكس BRICS

تم تشكيل مجموعة بريكس في عام 2006، وذلك بعد اجتماع بين زعماء الدول الأعضاء في مدينة براسيليا في البرازيل. وكان الهدف من تأسيس المجموعة هو تعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي بين الدول الأعضاء، وخلق بيئة ملائمة للتجارة والاستثمار والتنمية المستدامة.

وقد تم تشكيل المجموعة بناءً على العديد من العوامل المشتركة بين الدول الأعضاء، مثل الحجم الكبير للاقتصادات الوطنية والنمو السريع والثقل السياسي والاستراتيجي.

ومن خلال إنشاء هذه المجموعة، تسعى الدول الأعضاء إلى تعزيز قدرتها على التأثير في المنظومة الاقتصادية العالمية، وتحسين موقعها في النظام الدولي.

اقرأ المزيد: سبب ازدهار اقتصاد الدول: السياسة النقدية وكل ما تحتاج لمعرفته عنها

كيف تم تشكيل مجموعة بريكس BRICS
كيف تم تشكيل مجموعة بريكس BRICS

انضمام جنوب أفريقيا إلى مجموعة دول البريكس BRICS

تم انضمام جنوب إفريقيا إلى مجموعة دول البريكس في عام 2010، مما أدى إلى تغيير اسم المجموعة من BRIC إلى BRICS. وجاء انضمام جنوب إفريقيا بعد أن أظهرت الدولة النمو الاقتصادي والتقدم في عدة مجالات، وأصبحت تعد واحدة من أكبر الاقتصادات في أفريقيا.

وانضمام جنوب إفريقيا إلى المجموعة يعكس أهمية الدول الناشئة في القارة الأفريقية وتحديداً دورها الاقتصادي والسياسي في المنطقة.

وبالإضافة إلى ذلك، يمثل انضمام جنوب إفريقيا إلى المجموعة تعزيزاً للتعاون بين الدول الأعضاء في القارات المختلفة، وخاصة فيما يتعلق بالتجارة والاستثمار والتنمية المستدامة.

ومنذ انضمام جنوب إفريقيا إلى المجموعة، تم تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في مختلف المجالات، وتم تبادل الخبرات والتجارب في مجالات مثل الطاقة والتكنولوجيا والتنمية الصناعية والأمن الدولي.

وتعمل مجموعة البريكس على تحسين التعاون الاقتصادي بين جنوب إفريقيا وباقي الدول الأعضاء، وزيادة حجم التجارة والاستثمار بينهم، وذلك من خلال تبني إجراءات وسياسات تساعد على تحسين بيئة الأعمال وتعزيز الاستثمارات المتبادلة.

اقرأ أيضًا: ما هي أهم المصطلحات الاقتصادية في سوق الفوركس – دليل شامل 2023

انضمام جنوب أفريقيا إلى مجموعة دول البريكس BRICS
انضمام جنوب أفريقيا إلى مجموعة دول البريكس BRICS

تطور مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)

منذ تأسيسها في عام 2006، شهدت مجموعة بريكس تطوراً كبيراً في مختلف المجالات. ومن بين أهم التطورات التي شهدتها المجموعة:

  • تعزيز التعاون الاقتصادي: تمكنت المجموعة من تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال زيادة حجم التجارة والاستثمار بين الدول، وتحسين بيئة الأعمال وتبادل الخبرات والتجارب في مجالات الاقتصاد والتجارة.
  • تنمية العلاقات الثنائية: تمكنت المجموعة من تعزيز العلاقات الثنائية بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تعزيز التعاون في مجالات الأمن الدولي والدفاع والتعاون الثقافي والتعليمي.
  • التعاون في مجال التنمية المستدامة: تعمل المجموعة على تعزيز التعاون في مجال التنمية المستدامة، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتجارب في مجالات الطاقة المتجددة والزراعة والصناعة والتنمية البشرية.
  • تعزيز دور المجموعة في المنظومة الدولية: تعمل المجموعة على تعزيز دورها في المنظومة الدولية، وذلك من خلال المشاركة في المنتديات الدولية والتحالفات الدولية والتعاون مع المجتمع الدولي في مجالات مثل التجارة والتنمية والأمن الدولي.

وقد شهدت المجموعة تقدماً كبيراً في هذه المجالات، وتعمل على تحقيق أهدافها المشتركة وتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في المستقبل. ومن المتوقع أن يستمر تطور المجموعة في المستقبل، وتحقيق مزيد من الإنجازات والنجاحات في مختلف المجالات.

اقرأ المزيد: الاقتصاد الأخضر: مفهوم أهداف أمثلة على الاقتصاد الأخضر 2023

تطور مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)
تطور مجموعة بريكس (مجموعة دول البريكس)

أهداف مجموعة بريكس | أهداف مجموعة البريكس

يمكن تلخيص أهم أهداف مجموعة بريكس على النحو التالي:

  • التعاون الاقتصادي.
  • التنسيق السياسي.
  • التبادل الثقافي.
  • مواجهة التحديات العالمية.

للمزيد: الشموع اليابانية: كيفية التداول باستخدام نموذج شمعة الرجل المشنوق Hanging Man Candlesticks

أهداف مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
أهداف مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

التعاون الاقتصادي

يهدف التعاون الاقتصادي الذي تسعى مجموعة بريكس لتحقيقه إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء وتحقيق الاستفادة المتبادلة في مجالات الاقتصاد والتجارة والاستثمار.

ومن بين أهم الأهداف التي تسعى المجموعة لتحقيقها في هذا المجال:

  1. زيادة حجم التجارة بين الدول الأعضاء: تسعى المجموعة إلى تعزيز حجم التجارة بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تحسين بيئة الأعمال وتسهيل التجارة بين الدول، وتخفيض الرسوم الجمركية والحواجز التجارية.
  2. تحسين بيئة الأعمال: تعمل المجموعة على تحسين بيئة الأعمال في الدول الأعضاء، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتجارب في مجالات مثل تطوير البنية التحتية وتحسين مناخ الاستثمار.
  3. تعزيز الاستثمارات المتبادلة: تسعى المجموعة إلى تحفيز الاستثمارات المتبادلة بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال توفير الحوافز للمستثمرين وتيسير إجراءات الاستثمار وتقليل المخاطر الاستثمارية.
  4. دعم التكنولوجيا والابتكار: يعمل أعضاء المجموعة على تعزيز التعاون في مجال التكنولوجيا والابتكار، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتجارب في مجالات البحث والتطوير وتحسين البنية التحتية التكنولوجية.
  5. تعزيز دور الدول الناشئة في الاقتصاد العالمي: تسعى المجموعة إلى تعزيز دور الدول الناشئة في العالم، وذلك من خلال تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء وتحقيق المصالح المشتركة في المنظومة الاقتصادية الدولية.

للمزيد: كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور – شرح شامل

التعاون الاقتصادي
التعاون الاقتصادي

التنسيق السياسي

يهدف التنسيق السياسي الذي تسعى مجموعة بريكس لتحقيقه إلى تحسين التنسيق والتعاون بين الدول الأعضاء في مجالات السياسة والأمن والدفاع والشؤون الدولية. ومن بين أهم الأهداف التي تسعى المجموعة لتحقيقها في هذا المجال:

  1. تعزيز التعاون السياسي بين الدول الأعضاء: تسعى المجموعة إلى تحسين التعاون السياسي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال التشاور والتنسيق في المواقف السياسية والتعاون في مجالات السياسة الدولية وحل النزاعات الدولية.
  2. تعزيز التعاون في مجالات الأمن والدفاع: تعمل المجموعة على تعزيز التعاون في مجالات الأمن والدفاع بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال التعاون في مجالات مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة وتحقيق الأمن الإقليمي والدولي.
  3. دعم دور الدول الناشئة في المنظومة الدولية: تسعى المجموعة إلى تعزيز دور الدول الناشئة في المنظومة الدولية، وذلك من خلال التعاون والتنسيق المشترك في المنتديات الدولية ودعم القضايا المشتركة.
  4. تحسين التنسيق في مجالات التنمية والإغاثة: تسعى المجموعة إلى تحسين التنسيق في مجالات التنمية والإغاثة والإنسانية، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتجارب وتوحيد المواقف والجهود في مواجهة التحديات الإنسانية المشتركة.

اقرأ أيضًا: تعرّف على القطاع الذي نجح بالرغم من البريكست والذي لا يريد مؤيدي البقاء الحديث عنه

التنسيق السياسي
التنسيق السياسي

التبادل الثقافي

يهدف التبادل الثقافي الذي تسعى مجموعة بريكس لتحقيقه إلى تعزيز التفاهم والتعاون الثقافي بين الدول الأعضاء، وتعزيز الحوار والتبادل في مجالات الفن والأدب والتراث والرياضة والتعليم والعلوم. ومن بين أهم الأهداف التي تسعى المجموعة لتحقيقها في هذا المجال:

  1. تعزيز التفاهم الثقافي بين الشعوب: تسعى المجموعة إلى تعزيز التفاهم الثقافي بين الشعوب في الدول الأعضاء، وذلك من خلال تنظيم الأنشطة الثقافية المشتركة والمهرجانات والمعارض والحفلات الفنية.
  2. دعم التبادل في مجالات الفن والأدب والتراث: تسعى المجموعة إلى تعزيز التبادل في مجالات الفن والأدب والتراث بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تبادل الأعمال الفنية والأدبية والتراثية وتنظيم الأنشطة المشتركة في هذه المجالات.
  3. تعزيز التبادل العلمي والتعليمي: تسعى المجموعة إلى تعزيز التبادل العلمي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتجارب والتعاون في مجالات البحث العلمي والتعليم العالي.
  4. تحسين التبادل في مجال الرياضة: تسعى المجموعة إلى تعزيز التبادل في مجال الرياضة، من خلال تنظيم المسابقات الرياضية المشتركة وتبادل الخبرات والتجارب في هذا المجال.

اقرأ المزيد: كل ما تود معرفته عن تداول العقود الآجلة أو الفيوتشر

التبادل الثقافي
التبادل الثقافي

مواجهة التحديات العالمية

من بين الأهداف التي تسعى مجموعة بريكس لتحقيقها هي مواجهة التحديات العالمية، ومن بين هذه التحديات:

  1. تحدي التغير المناخي: تسعى مجموعة بريكس لتعزيز التعاون في مجال التغير المناخي وتبني سياسات مستدامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.
  2. الفقر وعدم المساواة: تسعى مجموعة بريكس لتعزيز التعاون في مجال النمو الاقتصادي وتطوير البنية التحتية وتحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي للمواطنين.
  3. الأمن العالمي: تسعى مجموعة بريكس لتحقيق الاستقرار العالمي ومكافحة التطرف والإرهاب وتعزيز الأمن السيبراني.
  4. الصحة العامة: تسعى مجموعة بريكس لتحسين الصحة العامة وتعزيز التعاون في مجال الأبحاث الطبية واللقاحات والأدوية.
  5. التجارة الدولية: تسعى مجموعة بريكس لتعزيز التجارة الدولية وتحسين الوصول إلى الأسواق العالمية وتعزيز التعاون في مجال الاستثمار والتجارة.

بصفة عامة، فإن مجموعة بريكس تسعى لتحقيق التنمية المستدامة والعدالة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية في العالم، وتحقيق الاستقرار والأمن العالميين، وذلك من خلال التعاون والشراكة القائمة على المصالح المشتركة.

للمزيد: للمتداولين المحترفين: إليكم أفضل منصات تداول العملات الرقمية

مواجهة التحديات العالمية
مواجهة التحديات العالمية

نظرة عامة على قمم مجموعة بريكس | قمم مجموعة دول البريكس

تتعاون مجموعة بريكس عبر العديد من الاجتماعات والقمم السياسية والاقتصادية التي تعقد سنوياً لبحث القضايا المشتركة وتعزيز التعاون بين الدول الأعضاء. ومن بين هذه القمم:

  1. قمة بريكس: هي القمة الرئيسية لمجموعة بريكس وتعقد سنوياً. وتتركز فيها المناقشات حول القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية الهامة التي تؤثر على الدول الأعضاء.
  2. قمة بريكس للأعمال: هي القمة الاقتصادية لمجموعة بريكس وتعقد سنوياً بمشاركة رجال الأعمال والمستثمرين الرئيسيين في الدول الأعضاء. وتهدف إلى تعزيز التبادل التجاري والاستثمار وتعزيز الشراكة بين الشركات في الدول الأعضاء.
  3. قمة بريكس للعلوم والتكنولوجيا: تعقد هذه القمة سنوياً وتهدف إلى تعزيز التعاون في مجال العلوم والتكنولوجيا بين الدول الأعضاء، وتبادل الخبرات والمعرفة وتعزيز البحوث العلمية والتكنولوجية.
  4. قمة بريكس للثقافة: تعقد هذه القمة سنوياً وتهدف إلى تعزيز التعاون الثقافي بين الدول الأعضاء، وتعزيز المناقشات بين الفنانين والمثقفين والمؤرخين في الدول الأعضاء.

اقرأ المزيد: كيف ستؤثر أزمة سقف الديون الأمريكية على دول منطقة الشرق الأوسط؟

نظرة عامة على قمم مجموعة بريكس | قمم مجموعة دول البريكس
نظرة عامة على قمم مجموعة بريكس | قمم مجموعة دول البريكس

النتائج الرئيسية والاتفاقيات لقمم مجموعة بريكس

تمتلك قمم مجموعة بريكس العديد من النتائج الرئيسية والاتفاقيات التي تعكس التزام الدول الأعضاء بالتعاون والشراكة. وبين هذه النتائج والاتفاقيات:

  1. اتفاق التجارة الحرة: في قمة بريكس للأعمال عام 2014، تم التوقيع على اتفاق التجارة الحرة بين دول المجموعة، والذي يهدف إلى تعزيز التبادل التجاري والاستثمار والتعاون الاقتصادي فيما بينها.
  2. صندوق الاحتياطي النقدي الجديد: تم إنشاء صندوق الاحتياطي الجديد في قمة بريكس عام 2014، وهو صندوق يهدف إلى توفير الدعم المالي للدول الأعضاء في حالات الأزمات الاقتصادية.
  3. الشراكة الاستراتيجية للطاقة: تم إطلاق الشراكة الاستراتيجية للطاقة في قمة بريكس عام 2018، وهي شراكة تهدف إلى تعزيز التعاون بين الدول الأعضاء في مجالات الطاقة المتجددة والتكنولوجيا النظيفة.
  4. إطلاق بنك الاستثمار للبنية التحتية: في قمة بريكس عام 2014، تم الاتفاق على إنشاء بنك الاستثمار للبنية التحتية، والذي يهدف إلى تمويل المشاريع الكبيرة للبنية التحتية في دول المجموعة.
  5. تعزيز التعاون الثقافي: تم الاتفاق على تعزيز التعاون الثقافي بين الدول الأعضاء في قمة بريكس للثقافة، وتم توقيع مذكرات تفاهم لتعزيز التبادل الثقافي والتعاون الأكاديمي بين الدول الأعضاء.

اقرأ أيضًا: كيف يشكل عملاقي التكنولوجيا أبل وجوجل تهديداً حقيقياً لمالكي العملات الرقمية المشفرة؟

النتائج الرئيسية والاتفاقيات لقمم مجموعة بريكس
النتائج الرئيسية والاتفاقيات لقمم مجموعة بريكس

القمم المستقبلية لمجموعة البريكس (مجموعة بريكس)

تعتزم مجموعة بريكس عقد العديد من القمم المستقبلية لتعزيز التعاون والشراكة بين الدول الأعضاء. ومن بين هذه القمم:

  1. قمة بريكس الرئيسية: تعتزم مجموعة بريكس عقد القمة الرئيسية في عامنا الجاري، والتي ستستضيفها جنوب أفريقيا. ومن المتوقع أن تركز المناقشات في هذه القمة على تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الأعضاء، وتعزيز الشراكة في مجالات الطاقة والتكنولوجيا والثقافة.
  2. قمة بريكس للعلوم والتكنولوجيا: تعتزم مجموعة بريكس عقد القمة للعلوم والتكنولوجيا في عام 2023 الجاري، والتي ستستضيفها روسيا. ومن المتوقع أن تركز المناقشات في هذه القمة على تعزيز التعاون في مجالات العلوم والتكنولوجيا بين الدول الأعضاء.
  3. قمة بريكس للأعمال: تعتزم مجموعة بريكس عقد القمة للأعمال قريبًا، والتي ستستضيفها الهند. ومن المتوقع أن تركز المناقشات في هذه القمة على تعزيز الشراكة بين رجال الأعمال في الدول الأعضاء وتعزيز التبادل التجاري والاستثمار.
  4. قمة بريكس للطاقة: تعتزم مجموعة بريكس عقد القمة للطاقة في عام 2023، والتي ستستضيفها الصين. ومن المتوقع أن تركز المناقشات في هذه القمة على تعزيز التعاون في مجالات الطاقة المتجددة والتكنولوجيا النظيفة بين الأعضاء.

اقرأ أيضًا: تعرّف على اللوت Lot في التداول: ما هو وكيفية حسابه؟

القمم المستقبلية لمجموعة البريكس (مجموعة بريكس)
القمم المستقبلية لمجموعة البريكس (مجموعة بريكس)

التأثير الاقتصادي لمجموعة بريكس

يمكن تلخيص تأثير مجموعة دول البريكس الاقتصادي في النقاط التالية:

  • المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي العالمي.
  • التجارة بين الدول الأعضاء في مجموعة بريكس
  • تدفقات الاستثمار المباشر الأجنبي (FDI)
  • النمو الاقتصادي والتنمية.
التأثير الاقتصادي لمجموعة بريكس
التأثير الاقتصادي لمجموعة بريكس

المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي العالمي

تسعى مجموعة بريكس إلى تحقيق دور أكبر في الاقتصاد العالمي من خلال زيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي العالمي. وقد أظهرت الدراسات أن مجموعة بريكس تمتلك إمكانات هائلة لزيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

بحسب تقرير لصندوق النقد الدولي، فإن بلدان مجموعة بريكس تمثل حوالي 40٪ من سكان العالم وتشكل ما يقرب من 25٪ من الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

وتتوقع التوقعات أن تزيد مساهمة مجموعة بريكس في الناتج المحلي الإجمالي العالمي في المستقبل، وذلك بفضل النمو الاقتصادي السريع للدول الأعضاء في المجموعة.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن مجموعة بريكس تسعى إلى تعزيز التجارة والاستثمار بين الدول الأعضاء في المجموعة، مما يساهم في زيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

وتتبنى مجموعة بريكس أيضًا العديد من الإجراءات والسياسات الاقتصادية التي تهدف إلى تعزيز النمو الاقتصادي، وعلى المدى الطويل، يمكن لمجموعة بريكس أن تلعب دورًا مهمًا في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة على المستوى العالمي وتحسين مستويات المعيشة للمواطنين في الدول الأعضاء.

للمزيد: توزيع أرباح الأسهم: كيف يتم وكيف يمكنك تداوله؟

المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي العالمي
المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي العالمي

التجارة بين الدول الأعضاء في مجموعة بريكس

تمثل مجموعة بريكس أحد أكبر الكتل الاقتصادية في العالم. ويمكن القول أن المجموعة أثرت في وتعزيز التجارة الداخلية والاستثمارات وتقليل الاعتماد على العملات الأجنبية بين الدول الأعضاء.

منذ تأسيس المجموعة في عام 2009، شهدت التجارة الداخلية بين الدول الأعضاء نمواً كبيراً. وفي عام 2020، بلغ حجم التجارة الإجمالية بين الدول الأعضاء في مجموعة بريكس حوالي 1.1 تريليون دولار أمريكي، مما يمثل زيادة بنسبة 4.6٪ عن العام السابق.

وتسعى مجموعة بريكس إلى تعزيز التجارة بين الدول الأعضاء عن طريق توسيع قاعدة المنتجات والخدمات التي تتبادل بين الدول، وتسهيل عمليات الاستثمار بين الدول الأعضاء.

وتتبنى المجموعة أيضاً العديد من الإجراءات والسياسات الاقتصادية التي تهدف إلى تعزيز التجارة، مثل توقيع اتفاقيات التجارة الحرة وتبسيط الإجراءات الجمركية بينها.

ومن المتوقع أن يستمر نمو التجارة الداخلية في مجموعة بريكس في المستقبل، مع تطوير المزيد من الاتفاقيات التجارية وتوسيع قاعدة المنتجات والخدمات التي تتم تداولها بين الدول الأعضاء.

ويمكن أن يؤدي زيادة حجم التجارة الداخلية في المجموعة إلى تحسين مستويات النمو الاقتصادي وخفض معدلات البطالة وتعزيز الاستثمارات في مختلف المجالات.

اقرأ أيضًا: ما هو السبريد؟ وكيف يؤثر على استرتيجيتك في التداول؟

التجارة بين الدول الأعضاء في مجموعة بريكس
التجارة بين الدول الأعضاء في مجموعة بريكس

تدفقات الاستثمار المباشر الأجنبي (FDI)

تعتبر مجموعة بريكس وجهة جذابة لتدفقات الاستثمار المباشر الأجنبي FDI، حيث تتمتع الدول الأعضاء بموارد طبيعية غنية وقطاعات اقتصادية نشطة، بالإضافة إلى قاعدة سكانية كبيرة ونمو اقتصادي سريع.

وقد شهدت دول مجموعة بريكس تزايداً في تدفقات الاستثمار المباشر الأجنبي في السنوات الأخيرة. وفي عام 2020، بلغ إجمالي التدفقات الواردة من الخارج إلى دول مجموعة بريكس حوالي 78.9 مليار دولار أمريكي، مما يمثل زيادة بنسبة 4.7٪ عن العام السابق.

وتسعى مجموعة بريكس إلى تعزيز التدفقات الواردة من الخارج من خلال تحسين بيئة الأعمال وتعزيز الاستثمارات في القطاعات الحيوية. مثل الطاقة والتكنولوجيا والبنية التحتية والزراعة والتعدين.

ويمكن أن تساهم التدفقات الواردة من الخارج في تعزيز النمو الاقتصادي وخلق فرص عمل في الدول الأعضاء، وتحسين مستويات المعيشة للمواطنين.

وعلى المدى الطويل، يمكن للتدفقات الواردة من الخارج أن تساعد في تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة في الدول الأعضاء، وتعزيز التكامل الاقتصادي والتجاري بين الدول.

اقرأ أيضًا: هل يفقد الدولار الأمريكي مكانته كملك العملات؟

تدفقات الاستثمار المباشر الأجنبي (FDI)
تدفقات الاستثمار المباشر الأجنبي (FDI)

النمو الاقتصادي والتنمية

تسعى مجموعة بريكس إلى تحقيق النمو الاقتصادي المستدام والتنمية الشاملة في الدول الأعضاء. وتتميز دول مجموعة بريكس بالموارد الطبيعية الغنية والقطاعات الاقتصادية النشطة، مما يوفر فرصاً كبيرة لتحقيق النمو الاقتصادي وتنمية البنية التحتية وخلق فرص عمل

. وقد حققت بريكس بالفعل العديد من الأهداف في مجال النمو الاقتصادي والتنمية، ومن بينها:

  1. زيادة الاستثمار في الطاقة المتجددة: تهدف بريكس إلى زيادة الاستثمار في الطاقة المتجددة وتحسين تكنولوجيا الطاقة المتجددة. وقد اتخذت الدول الأعضاء في بريكس خطوات عديدة لتحقيق هذا الهدف، بما في ذلك التعاون في مجال البحث والتطوير الخاص بالطاقة المتجددة وتوفير الحوافز المالية للشركات المستثمرة في هذا المجال.
  2. تعزيز التعاون في مجال الطاقة النووية: تهدف بريكس إلى تعزيز التعاون في مجال الطاقة النووية وتبادل التجارب والخبرات في هذا المجال. وقد تم توقيع اتفاقيات بين الدول الأعضاء في بريكس للتعاون في مجال الطاقة النووية، بما في ذلك إنشاء محطات للطاقة النووية.
  3. توفير الطاقة الرخيصة: تسعى بريكس إلى توفير الطاقة الرخيصة للمواطنين في الدول الأعضاء، وذلك من خلال زيادة الإنتاج الداخلي للطاقة وتحسين البنية التحتية للطاقة. وقد تم تحقيق تقدم كبير في هذا المجال، مع زيادة إنتاج الطاقة في الدول الأعضاء وتحسين التكنولوجيا المستخدمة في إنتاجها.
  4. دعم التنمية المستدامة: تهتم بريكس بدعم التنمية المستدامة والحفاظ على البيئة، وذلك من خلال التعاون في مجالات الطاقة المتجددة والزراعة المستدامة والتنمية الحضرية والصحة والتعليم. وقد تم تحقيق تقدم كبير في هذا المجال، مع زيادة الاستثمار في مجالات التنمية المستدامة في الدول الأعضاء.

اقرأ المزيد: كورسات تعلم الفوركس باللغة العربية 2022

النمو الاقتصادي والتنمية
النمو الاقتصادي والتنمية

مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

إن أهم المبادرات والمؤسسات التي أسستها مجموعة دول البريكس هي ما يلي:

  • البنك الجديد للتنمية (NDB).
  • ترتيب الاحتياطي المشترك (CRA).
  • مجلس أعمال مجموعة بريكس.
  • التعاون المصرفي بين دول مجموعة بريكس.

للمزيد: تعدين البيتكوين: الدليل الشامل حول أجهزة وأرباح تعدين البيتكوين 2022

مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

البنك الجديد للتنمية (NDB)

البنك الجديد للتنمية (NDB) هو بنك تم إنشاؤه عام 2014 كجزء من مبادرة مجموعة بريكس لتعزيز التعاون المالي والتنمية المستدامة بين الدول الأعضاء.

وهو يهدف إلى تمويل المشاريع الكبرى والتنموية والبنية التحتية في الدول الأعضاء، ويتم تمويله بمساهمات من الدول الأعضاء.

يعمل البنك على توفير التمويل اللازم للدول الأعضاء للمشاريع التي تعزز التنمية المستدامة وتحسين مستوى المعيشة للسكان، ويشمل ذلك تمويل المشاريع في مجالات الطاقة المتجددة والنقل والاتصالات والبنية التحتية الأخرى.

ويعتبر البنك الجديد للتنمية أحد أهم مؤسسات مجموعة بريكس، حيث يعزز التعاون بين الدول الأعضاء ويساهم في تعزيز النمو الاقتصادي في هذه الدول.

للمزيد: أفضل كورسات تعلم الفوركس باللغة العربية

مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

ترتيب الاحتياطي المشترك (CRA)

ترتيب الاحتياطي المشترك (CRA) هو آلية لتوفير السيولة لدول مجموعة بريكس في حالات الطوارئ المالية. ويعد CRA جزءًا من الهيكل المالي لمجموعة بريكس، إلى جانب صندوق بريكس للاستثمار المشترك والبنك الجديد للتنمية.

يشارك جميع الدول الأعضاء في CRA، وتم توقيعه في عام 2014، ويمكن للدول الأعضاء في حالات الطوارئ المالية أن تتقدم بطلب للاستفادة من الأموال المتاحة في الصندوق. ويتم تحديد حصة كل دولة عضو في CRA بناءً على حصتها في رأس المال المشترك للبنك الجديد للتنمية.

ويتم تحديد حجم السيولة المتاحة في CRA بناءً على الارتباط المالي للدول الأعضاء وحجم احتياطياتها النقدية والذهبية. ومن المتوقع أن يساعد CRA على تعزيز الاستقرار المالي في المنطقة وتعزيز الثقة في الاقتصادات الوطنية للدول الأعضاء في مجموعة بريكس.

اقرأ المزيد: تعلم الفوركس للمبتدئين ومنصات تداول الفوركس

مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

مجلس أعمال مجموعة بريكس

مجلس أعمال مجموعة بريكس (BRICS Business Council) هو هيئة تأسست في عام 2013 بهدف تشجيع وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الشركات ورجال الأعمال في دول مجموعة بريكس، وتعزيز التجارة والاستثمارات وتوسيع العلاقات التجارية بين الدول الأعضاء.

يضم مجلس أعمال مجموعة بريكس ممثلين عن الشركات ورجال الأعمال الرائدين في كل من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا.

ويتمتع المجلس بوضع استراتيجي يمكنه من توجيه السياسات المتعلقة بالتجارة والاستثمار في المنطقة، وتشجيع التعاون في المجالات الحيوية مثل الطاقة والبنية التحتية والتكنولوجيا والزراعة والصناعات التحويلية والسياحة.

ويعمل المجلس على تعزيز التعاون بين الشركات في دول مجموعة بريكس، وتوفير فرص جديدة للاستثمارات والتجارة والتكنولوجيا، وتعزيز الشراكات الاستراتيجية بين الشركات في ما بينها.

كما يعمل المجلس على تعزيز التعاون الاقتصادي بين دول مجموعة بريكس ودول أخرى، وتحسين الوصول إلى الأسواق وتسهيل التجارة الدولية.

اقرأ المزيد: تقييم شركة ThinkMarkets للتداول: كل ما عليك معرفته عنها قبل إيداع أموالك

مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

التعاون المصرفي بين مجموعة بريكس

تعمل دول مجموعة بريكس على تعزيز التعاون المصرفي بينها من خلال عدة آليات، منها:

  1. البنك الجديد للتنمية (NDB): وهو بنك تم إنشاؤه في إطار مجموعة بريكس، تم التحدث عنه في الفقرة السابقة
  2. ترتيب الاحتياطي المشترك (CRA): وهو آلية لتوفير السيولة لدول مجموعة بريكس في حالات الطوارئ المالية، تم التحدث عنها في الفقرة السابقة أيضًا.
  3. اللجنة التنفيذية للتعاون المصرفي (EBF): وهي لجنة تأسست في عام 2015، وتعمل على تعزيز التعاون المصرفي بين دول مجموعة بريكس. وتعمل اللجنة على تبادل المعلومات والخبرات في مجالات مثل التمويل والشمول المالي والتكنولوجيا المصرفية والتعاون الإقليمي والدولي.
  4. الشبكة الإلكترونية للتمويل الدولي (IFEN): وهي شبكة إلكترونية تم إطلاقها في عام 2015، وتعمل على تسهيل العمليات المالية والتجارية بين دول مجموعة بريكس، وتوفير الدعم الفني والاستشاري للمؤسسات المالية والتجارية في الدول الأعضاء.

تعمل هذه الآليات على تعزيز التعاون المصرفي والمالي بين دول مجموعة بريكس، وتسهيل العمليات المصرفية والتجارية بينها، وتعزيز الثقة في الأسواق المالية والتجارية للدول الأعضاء.

اقرأ المزيد: شرح منصة تريدنج فيو Tradingview وخصائصها ومميزاتها

مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
مبادرات ومؤسسات مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

الانضمام إلى مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

يمكن لدول أخرى أن تنضم إلى مجموعة بريكس بناءً على الشروط المحددة في الاتفاقية الإطارية لمجموعة بريكس، والتي تشمل الشروط التالية:

  1. الدولة المرشحة يجب أن تكون دولة ناشئة اقتصادياً وأن تتمتع بمكانة دولية مهمة.
  2. الدولة المرشحة يجب أن تكون عضوًا في الأمم المتحدة.
  3. يجب أن تكون الدولة المرشحة مستعدة لتبني رؤية مشتركة في التعامل مع الشؤون الدولية، ولتعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي بين دول مجموعة بريكس.
  4. يجب على الدولة المرشحة أن تدرس وتفهم النهج الاستراتيجي لمجموعة بريكس والتزاماتها المتعلقة بالتعاون الاقتصادي والتنمية المستدامة.

كما يتم التعامل مع طلبات الانضمام إلى مجموعة بريكس بشكل فردي ويجب على الدولة المهتمة بالانضمام إلى مجموعة بريكس تقديم طلبها إلى الدول الأعضاء في المجموعة.

وبعد دراسة الطلب والتأكد من تنفيذ الشروط المذكورة أعلاه، يمكن للدولة المهتمة بالانضمام أن تصبح عضوًا في مجموعة بريكس بعد الحصول على موافقة جميع الدول الأعضاء في المجموعة.

اقرأ أيضًا: تعرّف على الاكتتاب العام والخاص: أهم أساليب التطوير وزيادة رأس المال في الشركات

الانضمام إلى مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
الانضمام إلى مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

آلية عملية الانضمام إلى مجموعة دول البريكس

عملية الانضمام إلى مجموعة بريكس تتطلب عدة خطوات وإجراءات من الدول المهتمة بالانضمام. وفيما يلي عرض للخطوات الأساسية التي يجب على الدول المهتمة اتباعها للانضمام إلى مجموعة بريكس:

  1. إعلان الرغبة في الانضمام: يجب على الدولة المهتمة بالانضمام إلى مجموعة بريكس إعلان رغبتها في الانضمام إلى الدول الأعضاء في المجموعة.
  2. تقديم طلب الانضمام: يجب على الدولة المهتمة بالانضمام تقديم طلب رسمي للانضمام إلى مجموعة بريكس إلى الدول الأعضاء في المجموعة.
  3. دراسة الطلب: يتم دراسة الطلب المقدم من الدولة المهتمة بالانضمام إلى مجموعة بريكس من قبل الدول الأعضاء في المجموعة، ويتم التأكد من تنفيذ الشروط المذكورة في الاتفاقية الإطارية لمجموعة بريكس.
  4. التوصية بالانضمام: في حالة تلبية الدولة المهتمة بالانضمام للشروط المطلوبة، يمكن أن يتم التوصية بالموافقة على انضمامها إلى مجموعة بريكس.
  5. الموافقة النهائية: يجب على جميع الدول الأعضاء في مجموعة بريكس الموافقة على انضمام الدولة المهتمة إلى المجموعة، ويتم ذلك بالتوقيع على الاتفاق النهائي.
  6. الانضمام الفعلي: بعد الموافقة النهائية، يتم لاحقًا انضمام الدولة المهتمة رسمياً إلى مجموعة بريكس، وتصبح عضواً رسمياً في المجموعة.

يجب الإشارة إلى أن عملية الانضمام إلى مجموعة بريكس تعتمد على العديد من العوامل، بما في ذلك الشروط المذكورة في الاتفاقية الإطارية للمجموعة والتوافق الاقتصادي والسياسي والثقافي والاجتماعي بين الدولة المهتمة والدول الأعضاء في المجموعة.

اقرأ المزيد: ما هو وسيط الفوركس | كيفية اختيار وسيط موثوق | كيفية فتح حساب تداول

آلية عملية الانضمام إلى مجموعة دول البريكس
آلية عملية الانضمام إلى مجموعة دول البريكس

الدول المرشحة للانضمام في مجموعة بريكس

لا توجد حالياً دول مرشحة رسمياً للانضمام إلى مجموعة بريكس، ولكن هناك بعض الدول التي أعربت عن رغبتها في الانضمام إلى المجموعة في المستقبل، وهي:

  1. إندونيسيا: تعتبر إندونيسيا أكبر دول جنوب شرق آسيا من حيث عدد السكان والاقتصاد، وأعربت في العديد من المناسبات عن رغبتها في الانضمام إلى مجموعة بريكس.
  2. تركيا: تعتبر تركيا دولة مهمة من حيث الجغرافيا والاقتصاد والسياسة، وقد وضحت رغبتها في الانضمام إلى مجموعة بريكس في أوقات سابقة.
  3. إيران: تعتبر إيران دولة ذات أهمية استراتيجية في الشرق الأوسط، وأعربت في العديد من المناسبات عن رغبتها في الانضمام إلى مجموعة بريكس.
  4. نيجيريا: تعتبر نيجيريا أكبر دولة في أفريقيا من حيث عدد السكان والاقتصاد، وهي أيضًا كانت قد أوضحت عزمها في الانضمام إلى مجموعة بريكس في بعض المؤتمرات والخطابات الرسمية.

للمزيد: ما هي أهم المصطلحات الاقتصادية في سوق الفوركس – دليل شامل 2023

الدول المرشحة للانضمام في مجموعة بريكس
الدول المرشحة للانضمام في مجموعة بريكس

الفوائد والتحديات المتعلقة بتوسيع العضوية في مجموعة بريكس

توسيع العضوية في مجموعة بريكس يمكن أن يجلب فوائد وتحديات متعددة، وفيما يلي نستعرض بعضها:

الفوائد:

  • تعزيز قوة المجموعة: يمكن لتوسيع العضوية في مجموعة بريكس أن يزيد من عدد الدول الأعضاء وبالتالي تعزيز قوتها الاقتصادية والسياسية.
  • توسيع الأسواق: يمكن لتوسيع العضوية أن يفتح الأسواق للعديد من الدول، وبالتالي زيادة الفرص التجارية والاقتصادية.
  • تعزيز التعاون الاقتصادي: يمكن أن يزيد من التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء والدول المنضمة حديثاً، وبالتالي تحقيق المزيد من الاستفادة المشتركة.
  • تعزيز التعاون الدولي: يمكن لتوسيع العضوية في مجموعة بريكس أن يزيد من التعاون الدولي وزيادة النفوذ السياسي والاقتصادي وتعزيز العلاقات بين الدول الأعضاء والدول المنضمة حديثاً.

التحديات:

  • الاتفاقات التجارية: يمكن أن تواجه الدول المنضمة حديثاً إلى مجموعة بريكس صعوبة في التفاهم على الاتفاقات التجارية والتعاون الاقتصادي الذي يتطلب الوقت والجهد لتحقيقه.
  • التنافس الاقتصادي: يمكن أن يتسبب توسيع العضوية في مجموعة بريكس في تنافس اقتصادي بين الدول الأعضاء والدول المنضمة حديثاً، وهذا يمكن أن يؤثر على بعض الصناعات والشركات في الدول الأعضاء.
  • الاختلافات الثقافية والسياسية: يمكن أن تواجه الدول المنضمة حديثاً إلى المجموعة بعض التحديات في التعاون الثقافي والسياسي بين الدول الأعضاء والدول المنضمة حديثاً، وهذا يتطلب الوقت والجهد لتحقيق التفاهم والتعاون.
  • الاختلافات في المعايير والقوانين: يمكن أن تواجه الدول المنضمة حديثاً بعض التحديات في التفاهم على المعايير والقوانين المشتركة بينها وبين دول BRICS.

اقرأ أيضًا: ما هي مخاطر تداول الفوركس وأهم طرق تجنبها – شرح مفصل 2023

الفوائد والتحديات المتعلقة بتوسيع العضوية في مجموعة بريكس
الفوائد والتحديات المتعلقة بتوسيع العضوية في مجموعة بريكس

التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

تواجه مجموعة بريكس العديد من الانتقادات والتحديات، التي تعتبر عقبة في طريق تحقيق الأهداف التي تسعى إليها، ومن أهمها:

  • الفوارق الاقتصادية بين الدول الأعضاء.
  • الخلافات والتوترات السياسية
  • التأثير المحدود على الحوكمة العالمية.

اقرأ أيضًا: ما هي أفضل استراتيجيات تداول الفوركس – شرح كامل 2023

التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

الفوارق الاقتصادية بين الدول الأعضاء

تعتبر التحديات الاقتصادية والفوارق بين الدول الأعضاء واحدة من أكبر التحديات التي تواجه مجموعة بريكس. وتشمل هذه التحديات ما يلي:

  • التباينات الاقتصادية: تواجه مجموعة بريكس التحديات الناجمة عن التباينات الاقتصادية بين الدول الأعضاء، وهذا يتطلب تحقيق التعاون الاقتصادي والتكامل الاقتصادي للمساعدة في تقليل هذه التباينات وتحقيق التنمية المستدامة.
  • تباينات في المناخ الاستثماري: يواجه المستثمرون في الدول الأعضاء التحديات الناجمة عن تباينات في المناخ الاستثماري، وهذا يتطلب إجراءات لتعزيز الاستثمار وتحسين المناخ الاستثماري في الدول الأعضاء.
  • تحديات التجارة: يواجه البعض التحديات الناجمة عن التباينات في مستويات الحماية التجارية والتعريفات والقيود الأخرى المفروضة على الصادرات والواردات بين الدول الأعضاء، وهذا يتطلب العمل على تحسين بيئة الأعمال وتبسيط الإجراءات الجمركية.
  • تحديات النمو الاقتصادي: يتطلب تحقيق التنمية المستدامة التركيز على تحسين نمو الدول الأعضاء، وهذا يتطلب تعزيز التعاون الاقتصادي والتكنولوجي وتحسين بيئة الأعمال والتعليم المستمر.
  • تحديات التعليم والتدريب: مواجهة التحديات الناجمة عن التباينات في مستوى التعليم والتدريب بين الدول الأعضاء، الذث يتطلب تعزيز التعاون الأكاديمي وتبادل المعرفة والخبرات في مجالات مختلفة.

للمزيد: دليل التداول اليومي في العملات الرقمية والفوركس الشامل 2023

التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

الخلافات والتوترات السياسية

تواجه مجموعة بريكس التحديات السياسية والتوترات التي تأتي من مصادر مختلفة، ومن بين هذه التحديات:

  1. التوترات الجيوسياسية: تواجه مجموعة بريكس التوترات الجيوسياسية بين بعض الدول الأعضاء، وهذا يمكن أن يؤدي إلى تعرض المجموعة للضغوط الخارجية والتحديات الأمنية المختلفة.
  2. الصراعات الداخلية: تواجه بعض الدول الأعضاء في مجموعة بريكس صراعات داخلية واضحة، وهذا يمكن أن يؤثر على الاستقرار في المنطقة ويزيد من التوترات السياسية.
  3. الأزمات الاقتصادية: تواجه بعض الدول في BRICS أزمات اقتصادية ومالية، وهذا يمكن أن يؤدي إلى توترات سياسية واجتماعية في هذه الدول.
  4. الانتقادات الدولية: تواجه مجموعة بريكس الانتقادات الدولية من بعض الدول الغربية، وهذا يمكن أن يؤدي إلى توترات سياسية واقتصادية بين المجموعة وبعض الدول الأخرى.
  5. التحولات السياسية: تواجه بعض الدول الأعضاء في مجموعة بريكس تحولات سياسية واضحة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى توترات سياسية واجتماعية في هذه الدول وبين الدول الأعضاء في المجموعة.

اقرأ أيضًا: كيف ستؤثر أزمة سقف الديون الأمريكية على دول منطقة الشرق الأوسط؟

التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

التأثير المحدود على الحوكمة العالمية

تعتبر مجموعة بريكس واحدة من أكبر الاقتصادات في العالم، ولكنها لا تزال تواجه بعض التحديات فيما يتعلق بالحوكمة العالمية.

حيث تواجه مجموعة بريكس التحديات فيما يتعلق بالحصول على تمثيل كافي في المؤسسات الدولية المهمة مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي ومنظمة التجارة العالمية، وهذا يقلل من تأثير المجموعة في صنع القرارات العالمية.

كما تواجه مجموعة بريكس التحديات السياسية المتعلقة بالتوترات الجيوسياسية بين بعض الدول الأعضاء وتحديات الأمن، مما يؤثر على قدرة المجموعة على المساهمة في صياغة السياسات والمبادرات العالمية.

بشكل عام، يمكن القول أن التأثير المحدود على الحوكمة العالمية في مجموعة بريكس يأتي من عدم وجود تمثيل كافي في المؤسسات الدولية وتحديات أخرى تواجه المجموعة.

ومع ذلك، فإن المجموعة لا تزال تسعى إلى تحقيق تأثير أكبر في صنع القرارات العالمية من خلال التعاون المتزايد بين الدول الأعضاء والتحالفات الجديدة مع دول أخرى.

اقرأ أيضًا: ما هي روبوتات تداول الفوركس؟ وما هي آلية عملها؟ 2023

التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
التحديات والانتقادات التي تواجهها مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

التوقعات المستقبلية بخصوص مجموعة بريكس وتوسيع العضوية المحتملة

تسعى مجموعة دول البريكس إلى تعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي بين الدول الأعضاء، وقد تم حتى الآن تحقيق بعض النجاحات في هذا الصدد.

ومن الممكن أن يتم توسيع العضوية في المستقبل، ولكن يجب الإشارة إلى أن هذه العملية تتطلب موافقة جميع الدول الأعضاء الحالية في المجموعة.

ومن بين الدول التي تم التكهن بها باحتمالية الانضمام إلى مجموعة دول البريكس: إيران وتركيا وباكستان ونيجيريا.

كما يتوقع المراقبون المستقبليون أن تستمر مجموعة بريكس في النمو والتطور في السنوات القادمة، وذلك بفضل العديد من العوامل المشجعة والتحديات المتعلقة بالمنطقة والعالم بشكل عام. ومن بين التوقعات المستقبلية لمجموعة بريكس:

  • تحسين التكامل الاقتصادي: من المتوقع أن تستمر مجموعة بريكس في العمل على تعزيز التكامل الاقتصادي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تطوير التجارة والاستثمار وتبادل التكنولوجيا والخبرات.
  • زيادة الاستثمارات: من المتوقع أن تستمر مجموعة بريكس في جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى المنطقة، وذلك بفضل الإصلاحات الاقتصادية والتشريعات الجاذبة للاستثمار.
  • التعاون السياسي: من المتوقع أن تحافظ مجموعة بريكس على تعزيز التعاون السياسي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال التعاون في مجالات مثل الأمن والدفاع والشؤون الدولية.
  • تحديث البنية التحتية: قد تستمر مجموعة بريكس في العمل على تحديث البنية التحتية في الدول الأعضاء، وذلك من خلال الاستثمار في مشاريع الطرق والسكك الحديدية والموانئ والطاقة والاتصالات.
  • العمل على الأمن الغذائي: من المتوقع استمرار العمل على تحقيق الأمن الغذائي في الدول الأعضاء، وذلك من خلال تطوير الزراعة وتعزيز التجارة الزراعية.

اقرأ المزيد: مكاسب الدولار الأمريكي تتضاعف في سوق العملات مقارنة بالدولار النيوزيلندي الخاسر فما الأسباب ؟

التوقعات المستقبلية بخصوص مجموعة بريكس وتوسيع العضوية المحتملة
التوقعات المستقبلية بخصوص مجموعة بريكس وتوسيع العضوية المحتملة

زيادة التأثير على الشؤون الاقتصادية والسياسية العالمية

هناك توقعات في أن مجموعة بريكس ستستمر في التأثير على الشؤون الاقتصادية والسياسية العالمية في السنوات القادمة، وذلك بفضل العديد من العوامل المشجعة والتحديات المتعلقة بالمنطقة والعالم بشكل عام. ومن بين التوقعات المستقبلية لمجموعة بريكس في هذا المجال:

  • النمو الاقتصادي: من المتوقع أن يستمر النمو الاقتصادي في دول مجموعة بريكس، وذلك بفضل الإصلاحات الاقتصادية والتشريعات الجاذبة للاستثمار والتحولات التكنولوجية.
  • القدرة على التأثير في السياسات الدولية: ويتمثل ذلك من خلال التعاون في المنظمات الدولية والمحافل الدولية والتأكيد على صوتها في المناقشات الدولية.
  • تعزيز التجارة الدولية: وذلك من خلال تبادل التجارب والتكنولوجيا وتطوير العلاقات التجارية.
  • تعزيز التعاون الثنائي: من المتوقع أن تستمر مجموعة بريكس في تعزيز التعاون الثنائي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تبادل الخبرات والتكنولوجيا وتعزيز التعاون في مجالات مثل الأمن والدفاع والعلوم والتكنولوجيا.
  • العمل على تحقيق الاستقرار الاقتصادي والسياسي: من المتوقع أن تستمر المجموعة في العمل على تحقيق الاستقرار الاقتصادي والسياسي من خلال التعاون في مجالات مثل الأمن والدفاع والتنمية الاقتصادية.

اقرأ المزيد: ما هي استراتيجية المراجحة في الفوركس

التوقعات المستقبلية بخصوص مجموعة بريكس وتوسيع العضوية المحتملة
التوقعات المستقبلية بخصوص مجموعة بريكس وتوسيع العضوية المحتملة

أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

تعد مجموعة بريكس من أهم المجموعات الدولية في العالم، وذلك بفضل الأهداف الرئيسية التي تسعى لتحقيقها والتحديات التي تواجهها في الوقت الحاضر. ومن بين أهمية مجموعة بريكس:

  • تعزيز التعاون الاقتصادي: تهدف مجموعة بريكس إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء، وذلك من خلال تعزيز التجارة الدولية والاستثمار وتطوير العلاقات الاقتصادية.
  • تعزيز التعاون السياسي: تسعى مجموعة بريكس إلى تعزيز التعاون السياسي من خلال التعاون في مجالات مثل الأمن والدفاع والشؤون الدولية والإقليمية.
  • تحقيق التكامل الاقتصادي: تسعى مجموعة بريكس إلى تحقيق التكامل الاقتصادي، وذلك من خلال تطوير البنية التحتية وتعزيز التعاون في مجالات مثل النقل والطاقة والتكنولوجيا.
  • تعزيز الشراكة “الجنوب-جنوب”: تسعى مجموعة بريكس إلى تعزيز الشراكة من خلال برنامج الجنوب – جنوب، وذلك من خلال التعاون في مجالات مثل التجارة والاستثمار والتنمية الاقتصادية.
  • توفير بديل للهيمنة الغربية: تعتبر مجموعة بريكس بمثابة بديل للهيمنة الغربية على الشؤون الدولية، وذلك من خلال التعاون القائم بين الدول الأعضاء والتحالف الاقتصادي والسياسي الذي تشكله مجموعة بريكس.

بشكل عام، تعد مجموعة بريكس من الأهمية بالغة في الوقت الحاضر، وذلك بفضل الأهداف التي تسعى لتحقيقها والتحديات التي تواجهها.

اقرأ المزيد: ما هو الفوركس وما أساسيات تداول العملات | دليل شامل

أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

إمكانية النمو والتطور المستمر للمجموعة

تتمتع مجموعة بريكس بإمكانية كبيرة للنمو والتطور المستمر في المستقبل، وذلك بفضل العديد من العوامل الإيجابية التي تعزز قدرتها على التحول والتطوير. ومن بين العوامل التي تعزز إمكانية النمو والتطور المستمر لمجموعة بريكس:

  • نمو الاقتصادات الواعدة: تتميز دول مجموعة بريكس بنمو اقتصادي قوي ومستمر، حيث تعتبر أحد أسرع الاقتصاديات نمواً في العالم. وتتوقع الدول الأعضاء أن يستمر هذا النمو في المستقبل، وذلك بفضل الإصلاحات الاقتصادية والتحولات التكنولوجية.
  • قدرة عالية على التكامل الاقتصادي: تتمتع مجموعة بريكس بقدرة عالية على التكامل الاقتصادي حيث تعمل بشكل مستمر على تطوير البنية التحتية وتعزيز التعاون في مجالات مثل النقل والطاقة والتكنولوجيا.
  • القدرة على التأثير في الشؤون الدولية: تسعى مجموعة بريكس لذلك من خلال التعاون في المنظمات الدولية والمحافل الدولية والتأكيد على صوتها في المناقشات الدولية.
  • التحولات التكنولوجية: تعتبر التحولات التكنولوجية من العوامل الرئيسية التي تعزز إمكانية النمو والتطور المستمر لمجموعة بريكس، حيث من المتوقع أن تدفع هذه التحولات الاقتصادية والتكنولوجية الدول الأعضاء نحو تطوير قطاعاتها الاقتصادية وتحسين مستويات الحياة لمواطنيها.

للمزيد: فوائد تداول الفوركس وأهمية التداول في الفوركس

أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

دور مجموعة بريكس في تشكيل مستقبل الحوكمة العالمية

تلعب مجموعة البريكس دوراً مهماً في تشكيل مستقبل الحوكمة العالمية، وذلك من خلال الجهود التي تبذلها في مجالات مختلفة تتعلق بالشؤون الدولية والتحديات العالمية المشتركة.

ومن بين الأدوار الرئيسية التي تلعبها مجموعة بريكس في تشكيل مستقبل الحوكمة العالمية:

  • دعم النظام الدولي المتعدد الأطراف: تعتبر مجموعة دول البريكس من الدول التي تدعم النظام الدولي المتعدد الأطراف، وتسعى لتعزيز الحوار والتعاون بين الدول في المحافل الدولية.
  • تحسين الحوكمة الاقتصادية العالمية: تسعى مجموعة البريكس إلى تحسين الحوكمة عبر التعاون في مجالات مثل التجارة والاستثمار وتطوير العلاقات الاقتصادية.
  • تعزيز التعاون الدولي في مجالات الأمن والدفاع: تسعى مجموعة بريكس لذلك  في مجالات الأمن والدفاع، عبر التعاون في مجال مكافحة الإرهاب وتحقيق الاستقرار الإقليمي والدولي.
  • الدفاع عن مصالح الدول النامية: تعمل مجموعة بريكس على الدفاع عن مصالحها كدول نامية، ومصالح الدول النامية الأخرى في العالم في المحافل الدولية، عبر تعزيز الحوار والتعاون بين الدول الأعضاء والدفاع عن مواقفها المشتركة.
  • دعم التنمية المستدامة: تسعى مجموعة دول البريكس إلى تحقيق ذلك من خلال التعاون في مجالات مثل الطاقة والنقل والزراعة والتنمية الاجتماعية.

للمزيد: الفوركس المباشر ما هو وكيف يعمل

أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)
أهمية مجموعة بريكس (مجموعة البريكس)

الأسئلة الشائعة حول مجموعة البريكس (مجموعة دول البريكس)

ما هي مجموعة بريكس؟

مجموعة دول البريكس هي تكتل اقتصادي يضم خمس دول هي البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا. ويرمز لها بالمصطلح BRICS.

اقرأ أيضًا: أفضل 5 عملات رقمية يمكنك الاستثمار فيها حالياً بحسب توقعات الخبراء

ما هي أهداف مجموعة بريكس؟

تهدف مجموعة دول البريكس إلى تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين الدول الأعضاء وتحسين مستوى الحياة للمواطنين، وتحقيق التكامل الاقتصادي والحفاظ على الأمن العالمي في جميع المجالات.

اقرأ أيضًا: أفضل منصات العملات الرقمية الموثوقة 2023

ما هي الدول الأعضاء في مجموعة بريكس؟

الدول الأعضاء في مجموعة دول البريكس هي البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا. ويرمز لها بالرمز BRICS الذي يدل على الحرف الأول من اسم كل دولة.

للمزيد: أفضل شركات تداول العملات الرقمية في المغرب

ما هي أهمية مجموعة بريكس في العالم؟

تعد مجموعة البريكس من أهم التحالفات الاقتصادية في العالم، حيث تضم دولاً تتمتع بنمو اقتصادي سريع وتمثل نسبة كبيرة من اقتصادات الدول وعدد كبير من سكان العالم.

اقرأ أيضًا: دليل التداول اليومي في العملات الرقمية والفوركس الشامل 2023

ما هي التحديات التي تواجه مجموعة بريكس؟

تواجه مجموعة دول البريكس التحديات المشتركة التي تواجه الدول الأعضاء، مثل التحديات الاقتصادية والأمنية والبيئية والتحديات السياسية.

اقرأ أيضًا: توقعات العملات الرقمية Bitcoin و Ethereum للأيام القادمة

الأسئلة الشائعة حول مجموعة البريكس (مجموعة دول البريكس)
الأسئلة الشائعة حول مجموعة البريكس (مجموعة دول البريكس)

ما هي العلاقات بين مجموعة بريكس والاتحاد الأوروبي؟

توجد علاقات اقتصادية وتجارية قوية بين مجموعة البريكس والاتحاد الأوروبي، وتسعى الدول الأعضاء في المجموعة إلى تعزيز التعاون مع الاتحاد الأوروبي في مجالات مثل التجارة والاستثمار.

اقرأ المزيد: شرح شامل لبرنامج ميتاتريدر 5 مع روابط التحميل وطريقة التنصيب

ما هي الفوائد الاقتصادية لمجموعة بريكس؟

تعزز مجموعة البريكس التبادل التجاري وتعمل على تعزيز التعاون في مجالات مثل الاستثمار والطاقة والنقل والزراعة والتكنولوجيا، مما يساهم في تعزيز النمو الاقتصادي وتحسين مستوى التنمية المستدامة في مجالات مختلفة.

اقرأ أيضًا: الدليل الشامل لتداول عقود الفروقات CFD وكل ما يجب أن تعرفه عنها

ما هي العلاقة بين مجموعة دول البريكس والولايات المتحدة؟

تتعامل مجموعة البريكس مع الولايات المتحدة بشكل مستقل، وتسعى إلى تعزيز التعاون معها في المجالات التي تهم الدول الأعضاء، مثل التجارة والاستثمار والأمن والسلم الدوليين.

للمزيد: ارتفاع سوق النفط مع تعهد المملكة العربية السعودية بقطع الاتفاق وتمديد أوبك+ الصفقة حتى عام 2024

ما هي العلاقات التي تربط بين مجموعة البريكس والأمم المتحدة؟

تسعى مجموعة البريكس إلى تعزيز التعاون مع الأمم المتحدة في مجالات مثل الأمن والتنمية المستدامة وحقوق الإنسان، وتلعب دول المجموعة دوراً مهماً في المحافل الدولية التي تتعلق بهذه المسائل.

اقرأ أيضًا: أفضل منصات تداول الذهب لعام 2023 – دليل شامل

ما هي الخطط المستقبلية لمجموعة البريكس؟

تعمل مجموعة البريكس على تعزيز التعاون بين الدول المشتركة في المجموعة، وتسعى إلى تطوير استراتيجيات وخطط مستقبلية لتحقيق أهدافها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، مثل توسيع قاعدة الاقتصاد الرقمي وتعزيز التعاون العسكري والتقني وتحقيق تنمية مستدامة في المنطقة.

للمزيد: ما هو تداول النفط وكيف يتم تداوله في البورصة؟ دليل شامل 2023

الأسئلة الشائعة حول مجموعة البريكس (مجموعة دول البريكس)
الأسئلة الشائعة حول مجموعة البريكس (مجموعة دول البريكس)

وختامًا، فقد تعرفنا في مقالنا هذا على مجموعة بريكس أو ما تسمى مجموعة دول البريكس BRICS، وتحدثنا عن تاريخها ونشأتها وأهدافها والتوقعات المستقبلية بشأنها والدول الأعضاء فيها.

كما تعرفنا على شروط وكيفية الانضمام للمجموعة والتحديات التي تواجهها وأهم فوائدها ومميزاتها، والمزيد من المعلومات الهامة حولها.