آخر الأخبار

الرئيسيةتحليلات العمل الرقميةما هي المحفظة الباردة للعملات الرقمية وهل تحتاجها؟

ما هي المحفظة الباردة للعملات الرقمية وهل تحتاجها؟

إذا كنت تستثمر في عملة مشفرة، يوجب عليك الحصول على محفظة رقمية لضمان أمان أصولك، وعلى الرغم من أن منصات التداول تقدم محافظ رقمية خاصة بها، مما يوفر لمستخدميها سهولة في تأمين عملاتهم وتداولانهم على نفس المنصة التي يقومون فيها بالشراء والبيع والتداول.

ومع ذلك، الخيار الأكثر ملاءمة ليس دائمًا الأكثر أمانًا، هناك بديل يعرف باسم المحفظة الباردة، وسنقوم بفحص هذا الخيار بمزيد من التفصيل في هذا المقال.

ما هي المحفظة الباردة للعملات الرقمية وهل تحتاجها؟

المحفظة الباردة للعملات المشفرة توفر مستوى إضافي من الأمان الذي لا يمكن تحقيقه بسهولة من خلال المحافظ الرقمية القياسية.

عند استخدامها بشكل صحيح، تكون المحافظ الباردة الفعّالة تقريبًا غير قابلة للاختراق، وهذا يعتبر سبباً رئيسياً في الثقة التي يوليها المتداولون الخبراء لهذا الخيار.

ومع ذلك، يتوفر أكثر من نوع من هذه المحافظ ويتم تقديمها من قبل العديد من الشركات، لذا يعد البحث الدقيق أمرًا حيويًا.

إذا كنت تفكر في تأمين أصولك الرقمية باستخدام محفظة باردة – الخطوة الضرورية إذا كنت تستثمر في العملات المشفرة – يجب عليك أن تكون على دراية بالنقاط التالية.

تُعرف المحفظة الباردة للعملات المشفرة، والملقبة أحيانًا بمحفظة الأجهزة أو التخزين البارد، كجهاز مادي صغير يضمن بأمان الأصول الرقمية مثل الـ NFTs والعملات المشفرة، وذلك في وضع عدم الاتصال عندما لا تكون في استخدام نشط.

وتمثل بديلاً آمنًا للمحافظ “الساخنة” التقليدية، التي تُعرف أيضًا بمحافظ البرامج أو محافظ الإنترنت أو المحافظ المستضافة، والتي تكون دائماً على الإنترنت وتتطلب اتصالًا بالإنترنت للوصول إليها.

استخدامات المحفظة الرقمية الباردة؟

تُستخدم المحافظ الرقمية الباردة لحماية الأصول الرقمية من عدة تهديدات أمنية، وتوفر مزيدًا من الأمان في مقابل التحديات التي قد تواجه المحافظ الرقمية الساخنة.

إليك بعض الاستخدامات الرئيسية للمحفظة الباردة:

  1. حماية غير قابلة للاختراق: المحفظة الباردة تعتبر أكثر أمانًا بسبب وجودها في وضع عدم الاتصال، مما يقلل من فرص الوصول غير المصرح به.
  2. مقاومة للهجمات عبر الإنترنت: نظرًا لأن المحفظة الباردة لا تكون على الإنترنت بشكل دائم، فإنها تقاوم بشكل فعال الهجمات التي قد تستهدف المحافظ الرقمية الساخنة عبر الإنترنت.
  3. حماية ضد سرقة المفاتيح الخاصة وكلمات المرور: تتيح المحفظة الباردة للمستخدم تخزين مفاتيحهم الخاصة وكلمات المرور بشكل آمن بعيدًا عن الهجمات الإلكترونية.
  4. مقاومة للاختراق عبر تقنيات ADB وهجمات الأجهزة الديناميكية: تقدم المحفظة الباردة حماية ضد تقنيات مثل Android Debug Bridge (ADB) وهجمات الأجهزة الديناميكية التي يمكن أن تكون تحديات للمحافظ الرقمية الساخنة.
  5. مقاومة لهجمات Man-in-the-Middle (MiTM): تحمي المحافظ الباردة من هجمات Man-in-the-Middle التي قد تهدف إلى التلاعب بتبادل البيانات بين المستخدم والمحفظة.
  6. حماية من الأجهزة الخبيثة: تعمل المحفظة الباردة على حماية الأصول الرقمية من الاختراقات الناتجة عن الأجهزة الخبيثة.

المحفظة الباردة تعتبر حلًا فعالًا لتعزيز أمان الأصول الرقمية وتقديم حماية إضافية ضد مجموعة متنوعة من التهديدات الأمنية.

هل المحفظة الباردة ضرورية حقًا؟

المحفظة الباردة ليست بالضرورة ضرورية، والقرار بشأن استخدامها يعتمد على تفضيلات واحتياجات المستخدم.

يمكنك القيام بمعاملات العملات المشفرة، والاستثمار في NFTs، والمشاركة في البيئة البلوكشين دون الحاجة إلى المحافظ الباردة.

المحافظ الساخنة ما زالت تحظى بشعبية كبيرة بين مستثمري العملات المشفرة، حيث أنها سهلة الاستخدام وتتطلب أقل تعقيدًا في الإعداد، كما أنها غالبًا ما تكون مجانية وتعمل على معظم الأجهزة.

من الجدير بالذكر أن جميع المحافظ، سواءً كانت باردة أو ساخنة، لا تقوم بتخزين العملات المشفرة بذاتها، بل تقدم واجهة للتفاعل مع blockchain وتخزين سلسلة مفاتيح تمنحك الوصول إلى أصولك الرقمية.

وتعتبر المحافظ الباردة هي الأكثر أمانًا نظرًا لتوفرها في وضع عدم الاتصال، ولكن قد تكون أكثر تعقيدًا في الاستخدام وتتطلب تكاليف إضافية.

لذا، إذا كنت تفضل السهولة وتوفير التكاليف وقدرة على الوصول السريع إلى أصولك، قد تكون المحافظ الساخنة هي الخيار المناسب.

ولكن إذا كنت تضع الأمان في المقام الأول وتستعد لتحمل بعض التعقيد، فإن المحفظة الباردة قد تكون اختيارًا أفضل بالنسبة لك.

هل المحفظة الباردة أفضل من الساخنة؟

يعتبر العديد من الخبراء أن المحافظ الباردة هي الخيار الأفضل من ناحية الأمان بالمقارنة مع المحافظ الساخنة.

إليك بعض الأسباب التي تجعل المحافظ الباردة تفضل على الساخنة في بعض الحالات:

  1. أمان إضافي: المحافظ الباردة تعمل في وضع عدم الاتصال، مما يعني أنها لا تتعرض للهجمات عبر الإنترنت بنفس الطريقة التي يمكن أن تتعرض لها المحافظ الساخنة، هذا يزيد من مستوى الأمان ويقلل من فرص الاختراق.
  2. حماية ضد الهجمات الإلكترونية: المحافظ الباردة تحمي المستخدمين من الهجمات التي قد تستهدف المحافظ الساخنة، مثل هجمات الاختراق والبرامج الضارة.
  3. تحكم أكبر: المستخدم يحتفظ بمفاتيحه الخاصة بشكل مادي داخل المحفظة الباردة، مما يعني أنه لا يتعين عليه الاعتماد على جهاز خادم أو خدمة طرف ثالث للوصول إلى أصوله.
  4. مناسبة لتخزين المبالغ الكبيرة: عندما يتعلق الأمر بتخزين مبالغ كبيرة من العملات المشفرة، يعتبر استخدام المحافظ الباردة أمرًا أفضل لتوفير أمان إضافي.
  5. مقاومة للهجمات على البرامج الخبيثة: المحافظ الباردة تقلل من فرص التعرض للبرمجيات الخبيثة، حيث يصعب على المتسللين الوصول إلى مفاتيح الوصول الخاصة بالمستخدم.

ومع ذلك، يجب أن يتم اختيار نوع المحفظة وفقًا لاحتياجات وتفضيلات المستخدم، حيث يتطلب استخدام المحافظة الباردة عملية تحوط وتأمين إضافية وقد لا تكون ملائمة للجميع، خاصةً إذا كانت الاستخدامات اليومية أو التداول تتطلب سرعة ووصول فوري.

اقرأ أيضا: هل تستحق عملة Polkadokt الاستثمار

محافظ البرامج مقابل المحافظ عبر الإنترنت

عادةً ما يُستخدم مصطلح “محفظة البرامج” للإشارة إلى أي محفظة رقمية لا تُقدم تخزينًا باردًا.

ووفقًا لـ CoinLedger، تُعتبر محفظة البرامج – التي تأتي من مزودين مستقلين مثل MetaMask و Kraken – أكثر أمانًا من المحافظ الإلكترونية، التي يُديرها منصات تبادل العملات المشفرة مثل Coinbase.

السبب وراء ذلك يعود إلى أن محافظ البرامج تمنح المستخدمين تحكمًا كاملًا في مفاتيحهم وبالتالي في تشفير محتوياتها، أما المحافظ الإلكترونية، التي تُستضيفها البورصات، فتفتقر إلى هذا النوع من التحكم.

ومع ذلك، تظل كلتا المحافظتين – البرمجية والإلكترونية – محافظ ساخنة في الفضاء الرقمي، معرضة لخطر الاختراق والهجمات الإلكترونية.

ومن حيث الأمان، تُعد محافظ الأجهزة التي تعمل دون اتصال عند عدم الاستخدام هي الخيار الأمثل أمام هاتين البديلتين.

لذا، يجب أن نلاحظ أن مصطلح “الأفضل” يعتمد بشكل كبير على اعتبارات شخصية، خاصة فيما يتعلق بعامل التكلفة، حيث تكون محافظ الأجهزة الباردة غالبًا مكلفة، في حين تكون معظم محافظ البرامج والإنترنت متاحة مجانًا.

ما هي المحفظة الباردة للعملات الرقمية وهل تحتاجها؟

ما هي أفضل محفظة باردة للعملات المشفرة؟

Trezor و Ledger يُعتبران من أشهر وأكثر الشركات ثقة في مجال محافظ العملات المشفرة الباردة، الجهازين الرئيسيين لكل منهما هما Trezor Model T و Ledger Nano X.

إليك لمحة عن كل واحدة:

Trezor Model T

تعد Trezor Model T واحدة من أكثر محافظ الأجهزة تقدمًا وثقة في سوق العملات المشفرة، بتكلفة تبلغ 250 دولارًا، يعتبر هذا الجهاز من بين الخيارات الأكثر تكلفة في فئته.

وتعتبر Model T ترقية لجهاز Trezor One، الذي قدم نموذجًا رائدًا كأول محفظة أجهزة في العالم عام 2014.

تأتي هذه المحفظة بشاشة تعمل باللمس بألوان كاملة، وهي تحسّن سرعة الاستجابة بشكل كبير مقارنة بالشاشات الأحادية اللون الموجودة في معظم محافظ الأجهزة الباردة.

وتعتبر Model T اختيارًا قويًا لمستخدمي العملات المشفرة الذين يبحثون عن توازن بين الأمان والتقنية المتقدمة.

من الجدير بالذكر أنها قد لا تدعم نظام التشغيل iOS، ولكنها توفر واجهة مستخدم سهلة الاستخدام مع شاشة تعمل باللمس وزري تحكم، مما يجعلها خيارًا جيدًا للعديد من مستخدمي العملات المشفرة.

Leger Nano X

تُعد Ledger Nano X منافسًا رئيسيًا لطراز T، وتتميز بنفس مستوى الأمان الذي يجعل Trezor Model T صعبًا تقريبًا على الاختراق.

ويتوفر هذا الجهاز بتكلفة تقدر بحوالي 100 دولار، مما يجعله خيارًا أكثر تناسبًا لبعض المستخدمين من حيث التكلفة.

يتيح للمستخدمين التنقل في واجهة الجهاز باستخدام أزرار التحكم المزدوجة القياسية وشاشة أحادية اللون، وهو اختلاف عن الشاشة التي تعمل باللمس المتاحة في Trezor Model T، وعلى عكس الطراز T، فإن Nano X متوافق مع نظام التشغيل iOS.

يُعد Nano X اختيارًا مناسبًا للأفراد الذين يهتمون بالأمان والميزات الأساسية، ويفضلون توفير بعض التكاليف بدون التخلي عن الجودة والأمان.

للمزيد اقرأ: ما هي المحفظة الاستثمارية، وكيف تبني محفظة استثمارية قوية؟

هل يمكن اختراق المحفظة الباردة؟

بالرغم من أن المحافظ الباردة تعتبر من بين أكثر الحلول أمانًا في عالم العملات المشفرة، فإنه لا يمكن القول بأنها مطلقة الحماية.

حيث كشفت بعض الأبحاث عن نقاط ضعف في بعض المحافظ الباردة، وتمت إصلاحها بشكل سريع من قبل الشركات المصنعة.

في عام 2020، تم الكشف عن ثغرات في المسامير الأمان لبعض المحافظ الباردة، ولكن تم إصلاح هذه النقاط الضعيفة بسرعة.

بالإضافة إلى ذلك، تم التأكيد في عام 2022 أن المحافظ الأقل برودة لا تزال عرضة لبعض أنواع الهجمات مثل هجمات القنوات الجانبية وهجمات البرمجيات.

ومع ذلك، يجدر بالذكر أن استخدام محافظ الأجهزة مثل Trezor Model T و Ledger Nano X بشكل صحيح وتأمينها بكلمات مرور قوية وميزات الأمان الإضافية، يجعلها تقدم مستوى عالٍ من الأمان، وبشكل عام يعتبرون صعبي الاختراق.

في الختام، تظهر المحافظ الباردة كخيار أمان متقدم لحماية أصولك الرقمية في عالم العملات المشفرة، بينما تقدم المحافظ الساخنة سهولة الاستخدام والوصول السريع، تبرز المحافظ الباردة بميزات إضافية مثل حماية غير قابلة للاختراق ومقاومة للهجمات الإلكترونية.

الاختيار بينهما يعتمد على تفضيلات واحتياجات المستخدم، حيث توفر المحافظ الباردة أمانًا إضافيًا لتلك التي ترغب في تأمين استثماراتها بشكل أكبر، ويبقى القرار هو خيار شخصي يعتمد على توازن بين الأمان وسهولة الاستخدام.