آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار الأعمالأصبح بإمكان المقيمين في الإمارات فتح حسابات بنكية في بريطانيا

أصبح بإمكان المقيمين في الإمارات فتح حسابات بنكية في بريطانيا

أعلن بنك أبوظبي التجاري ومصرف الهلال التابع للخدمات المصرفية الرقمية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية عن شراكة جديدة مبتكرة مع بنك لندن والشرق الأوسط (BLME) لتوفير الخدمات المصرفية الرقمية في بريطانيا للمواطنين والمقيمين في دولة الإمارات من خلال Nomo.

شراكة مصرفية رقمية مبتكرة بين الإمارات وبريطانيا

تتيح هذه الشراكة لعملاء البنكين في الإمارات العربية المتحدة الفرصة لفتح حسابات جارية وحسابات توفير متعددة العملات في بريطانيا.

بالإضافة إلى إمكانية التقدم للحصول على تمويل سكني من بريطانيا، كل ذلك بسهولة من خلال تطبيقي بنك أبوظبي التجاري – نمو والهلال نمو المصرفيين الجديدين.

وتعتبر “نمو” جزءًا من بنك لندن والشرق الأوسط، وهو فرع تابع لبنك بوبيان، واحدة من المؤسسات المالية الرائدة في الشرق الأوسط.

وتم إطلاق “نمو” بهدف تقديم خدمات مصرفية رقمية عالية الجودة ومتوافقة مع الشريعة الإسلامية لغير المقيمين في بريطانيامن سكان الشرق الأوسط.

في تعليقه على هذه الشراكة الجديدة، أكد علاء عريقات، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي التجاري ورئيس مجلس إدارة مصرف الهلال، أن هذه الخطوة تأتي في إطار استراتيجية البنك لتعزيز النمو الرقمي.

وأشار إلى أن البنك ملتزم بالحفاظ على مكانته الرائدة في تجربة العملاء، وذلك من خلال توفير حلول مصرفية رقمية مبتكرة وفريدة من نوعها.

وأضاف عريقات: “من خلال تطبيقي بنك أبوظبي التجاري – نمو والهلال – نمو، نسعى إلى تبسيط الخدمات المصرفية الدولية وتوفير فرص تمويل جديدة لعملائنا في بريطانيا.

نحن متحمسون للتعاون مع بنك لندن والشرق الأوسط (BLME) لتحقيق هذه الأهداف، ونتطلع إلى تقديم تجربة مصرفية لا مثيل لها لعملائنا في الإمارات العربية المتحدة وبريطانيا على حد سواء”.

شراكة بين بنوك بريطانية والإمارات

الشراكة توفر خدمات مصرفية بلا رسوم

توفر شراكة “أبوظبي التجاري-نمو” و”الهلال نمو” للعملاء فرصًا متعددة للاستفادة من الخدمات المصرفية الرقمية بدون رسوم إضافية عبر العالم، حيث يمكنهم الإنفاق بست عملات مختلفة وإرسال الأموال إلى حساباتهم في بريطانيا دون دفع رسوم، بالإضافة إلى إمكانية الادخار في الودائع الثابتة لأجل بالجنيه الإسترليني والدولار الأمريكي.

وبموجب هذه الشراكة، يمكن للعملاء أيضًا الحصول على تمويل لشراء عقارات في بريطانيا، سواء كاستثمار أو كمنزل ثاني، مما يوفر لهم فرصًا فريدة لإدارة ثرواتهم على الصعيد الدولي.

وفي هذا السياق، أعرب عادل عبدالوهاب الماجد، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة بوبيان، عن سعادته بالتعاون مع بنك أبوظبي التجاري.

مشيرًا إلى دورهم الريادي في تقديم الخدمات المصرفية لدول مجلس التعاون الخليجي بمستوى عالٍ من التميز والأمان والابتكار.

وأكد أهمية مهمتهم المشتركة في توفير فرص للعملاء في الإمارات للاستثمار وإدارة ثرواتهم على الصعيد الدولي، مع تبسيط العمليات المصرفية وتجنب الرسوم العالية عبر الحدود، مشيرًا إلى أن تطبيق “أبوظبي التجاري-نمو” و”الهلال نمو” سيحقق هذا الهدف بفعالية.

اقرأ أيضًا: تحركات بريطانية نحو تنظيم العملات المشفرة من أجل حماية أفضل للمستخدمين

المصدر 

Gulf News