آخر الأخبار

الرئيسيةUncategorizedالبورصات العالمية الأوروبية: كيف تربط القارات من خلال التمويل

البورصات العالمية الأوروبية: كيف تربط القارات من خلال التمويل

في عالم التمويل العالمي، تتمتع البورصات العالمية الأوروبية بنفوذ كبير وتلعب دورًا محوريًا في تشكيل الاقتصاد الدُّوَليّ، حيث تستضيف أوروبا مجموعة متنوعة من أسواق الأوراق المالية التي توفر منصة للشركات لجمع رأس المال، وتسهيل الاستثمار، ودفع النمو الاقتصادي، تتعمق هذه المقالة في عالم البورصات العالمية الأوروبية، وتستكشف خصائصها وأهميتها وتأثيرها على المشهد المالي العالمي.

أهم البورصات العالمية الأوروبية

تُعد أوروبا موطنًا للعديد من البورصات العالمية المهمة التي تلعب دورًا مهمًا في المشهد المالي العالمي، وفيما يلي بعض من أبرزها:

بورصة يورونكست (Euronext)

بورصة يورونكست (Euronext) هي واحدة من أهم البورصات العالمية ومن البورصات الرائدة في عموم أوروبا، وتعمل البورصة في العديد من البلدان في جميع أنحاء أوروبا، تأسست في عام 2000 من خلال اندماج بورصة أمستردام وبورصة بروكسل وبورصة باريس، ومنذ ذلك الحين، قامت يورونكست بتوسيع عملياتها وتدير حاليًا بورصات الأوراق المالية في مدن أوروبية متعددة.

وفيما يلي بعض الحقائق الأساسية عن بورصة يورونكست:

  • تأسست يورونكست في عام 2000 بعد اندماج بورصات أمستردام وبروكسل وباريس، انضمت بورصات دبلن ولشبونة ولندن وأوسلو لاحقًا من خلال عمليات الاستحواذ لتشكل إحدى أهم البورصات العالمية.
  • تعد أكبر بورصة في أوروبا مع أكثر من 1500 شركة مدرجة وقيمة سوقية تبلغ حوالي 6.2 تريليون يورو اعتبارًا من عام 2022، وتُعد حاليًا رابع أكبر بورصة في العالم.
  • مؤشرها الرئيس هو مؤشر Euronext 100 الذي يتكون من أكبر الأسهم المدرجة في بورصات Euronext وأكثرها سيولة، يُعد مؤشر CAC 40 في باريس وAEX   في أمستردام من المؤشرات الرئيسية أيضًا.
  • تقدم يورونكست تداول الأسهم، والصناديق المتداولة في البورصة، والأوامر والشهادات، والسندات، والمشتقات، والسلع، وخدمات المقاصة، ويستخدم منصة التداول Optiq.
  • القطاعات الرئيسية الممثلة في يورونكست تشمل العقارات والتكنولوجيا والبنوك والتأمين والسلع والخدمات الصناعية والسلع الشخصية والمنزلية.
  • بالإضافة إلى أسواق الأسهم الأساسية، تدير يورونكست أسواق المشتقات لخيارات التداول والعقود الآجلة، كما يقدم أيضًا خِدْمَات بيانات السوق، وخدمات المقاصة، وغيرها من الخِدْمَات ذات القيمة المضافة للمشاركين في السوق.
  • كمثال للشركات الأوروبية الرائدة المدرجة في بورصات يورونكست تشمل ASML، وLVMH، وAnheuser Busch InBev، و L’Oréal، وTotalEnergies، و Sanofi، وSAP، و Siemens، والعديد من البنوك الكبرى.
  • تعمل يورونكست تحت إشراف السلطات التنظيمية الوطنية في البلدان التي توجد بها بورصاتها، مما يضمن الامتثال للوائح والمعايير المحلية، ومع ذلك، فإنها تحتفظ أيضًا بمنصة تداول موحدة وقواعد ولوائح متجانسة عبر أسواقها، مما يعزز التجارة والسيولة عبر الحدود.
  • تعمل البورصة من الإثنين إلى الجمعة، وساعات التداول العادية من 8:00 صباحًا إلى 4:30 مساءً

اقرأ أيضا: عملة الريبل الرقمية XRP: دليل موجز عن خصائصها وآلية عملها

البورصات العالمية

بورصة لندن (LSE)

تُعد بورصة لندن (LSE) واحدة من أقدم وأعرق البورصات في العالم، يعود تاريخ بورصة لندن إلى عام 1801، ولها تاريخ غني ولعبت دورا مركزيًا في تطوير الأسواق المالية العالمية، مما جعلها من أشهر البورصات العالمية.

يُعرف عن بورصة لندن بالسيولة وتنوع القوائم والالتزام بالتقدم التكنولوجي، وهي تواصل التكيف والابتكار لتلبية الاحتياجات المتطورة للمشاركين في السوق وتظل لاعبًا محوريًا في المشهد المالي العالمي.

وإليك بعض الحقائق الأساسية عن بورصة لندن:

  • تعمل بورصة لندن للأوراق المالية سوق إلكتروني يعتمد على النظام، مما يسهل تداول مجموعة واسعة من الأدوات المالية، بما في ذلك الأسهم والسندات والصناديق المتداولة في البورصة (ETFs) والمشتقات المالية.
  • توفر البورصة منصة للشركات لإدراج أوراقها المالية وزيادة رأس المال، في حين يمكن للمستثمرين شراء وبيع هذه الأوراق المالية.
  • لدى بورصة لندن سوقان رئيسان: السوق الرئيسي، وسوق الاستثمار البديل (AIM)، السوق الرئيسي مخصص للشركات الأكبر حجمًا والأكثر قيمة، في حين تم تصميم AIM للشركات الصغيرة والمتنامية التي تسعى إلى الوصول إلى أسواق رأس المال والبورصات العالمية.
  • مؤشر FTSE 100 ومؤشر FTSE 250 هما من مؤشرات سوق الأسهم الرئيسية التي تتبع الشركات المدرجة في بورصة لندن للأوراق المالية، تعمل هذه المؤشرات كمعايير للأسواق البريطانية والعالمية، مما يوفر للمستثمرين رؤى حول أداء السوق.
  • أنشأت بورصة لندن علاقات قوية مع البورصات العالمية الأخرى، مما يتيح التجارة والاستثمار عبر الحدود، ولديها شراكات وتعاون مع البورصات في جميع أنحاء العالم، مما يسمح للمستثمرين بالوصول إلى الأسواق الدولية وتعزيز السيولة.
  • توفر بورصة لندن خدمات شاملة لبيانات السوق، وتقدم الأسعار في الوقت الفعلي وأحجام التداول ومعلومات الشركة، ويقدم مجموعة من الخدمات ذات القيمة المضافة، بما في ذلك المؤشرات والتحليلات وخدمات ما بعد التجارة، لمساعدة المشاركين في السوق.
  • يبلغ إجمالي القيمة السوقية لجميع الشركات المدرجة في بورصة لندن للأوراق المالية أكثر من 3 تريليون جنيه إسترليني، وهذا يجعلها واحدة من أكبر البورصات العالمية من حيث القيمة السوقية الإجمالية.
  • تعمل البورصة من الاثنين إلى الجمعة، وساعات التداول العادية من 8:00 صباحًا إلى 4:30 مساءً

اقرأ أيضا: ما هو التداول بالعملات الرقمية وأهم منصات تداولها

البورصات العالمية

بورصة فرانكفورت (FSE)

بورصة فرانكفورت (FSE) واحدة من البورصات العالمية المشهورة، تتمتع البورصة بتاريخ طويل يعود إلى القرن التاسع، تم تأسيسها رسميًا في عام 1585 ولعبت منذ ذلك الحين دورًا مهمًا في الأسواق المالية الألمانية والأوروبية.

تُعد بورصة فرانكفورت من أهم البورصات العالمية فهي مؤسسة مالية حيوية داخل أوروبا، حيث توفر سوقًا قويًا للتداول وجمع رأس المال والاستثمار، وتُعدّ مؤشراته، ولا سيما مؤشر DAX، بمثابة مؤشرات أساسية لأداء الاقتصاد الألماني، حيث تجتذب المستثمرين المحليين والدوليين.

وفيما يلي بعض الحقائق الأساسية عن بورصة فرانكفورت:

  • تعمل البورصة بشكل أساسي من خلال نظام التداول الإلكتروني الخاص بها والمسمى Xetra تشتهر بكفاءتها وشفافيتها وسيولتها العالية، فهو يسهل التداول في مجموعة واسعة من الأدوات المالية، بما في ذلك الأسهم والسندات والصناديق المتداولة في البورصة والضمانات والمشتقات.
  • المؤشر الرئيس للبورصة، DAX (Deutscher Aktienindex) يتتبع مؤشر DAX أداء أكبر 30 شركة وأكثرها تداولًا مدرجة في البورصة، إنه معيار رئيسي لسوق الأسهم الألمانية ويتبعه المستثمرون عن كثب كمؤشر على الصحة الاقتصادية للبلاد.
  • بالإضافة إلى مؤشر DAX، يوجد العديد من المؤشرات الأخرى التي تمثل قطاعات السوق المختلفة، تشمل بعض المؤشرات البارزة مؤشرMDAX (Mid-Cap DAX)، الذي يضم أكبر 60 شركة تحت مؤشر DAX، و TecDAX، الذي يركز على الشركات الموجهة نحو التكنولوجيا.
  • تجذب البورصة الشركات من ألمانيا والخارج لإدراج أوراقها المالية في البورصة، فهو يوفر منصة للشركات العالمية للوصول إلى الأسواق الألمانية والأوروبية، مما يتيح لها التعرض لقاعدة واسعة من المستثمرين.
  • يتم تشغيل بورصة FSE من قبل مجموعة Deutsche Börse، وهي منظمة دولية رائدة في مجال التبادل، تقدم مجموعة Deutsche Börse مجموعة من الخِدْمَات خارج البورصة، بما في ذلك المقاصة، والتسوية، وخدمات البيانات، وتداول المشتقات.
  • تقدم شركة Clearstream، وهي شركة فرعية مملوكة بالكامل، خِدْمَات ما بعد التداول بما في ذلك المقاصة والتسوية والحضانة.
  • تضم البورصة أكثر من 3000 شركة بما في ذلك الشركات الألمانية والدولية في مختلف القطاعات، يتم طرح حوالي 68% من الأسهم علنًا في البورصة.
  • تُصنف ضمن أكبر 10 بورصات على مستوى العالم بإجمالي قيمة سوقية تزيد عن 4 تريليون يورو.
  • تعمل البورصة من الاثنين إلى الجمعة، وساعات التداول العادية من 8:00 صباحًا إلى 5:30 مساءً

 البورصات العالمية

بورصة إسطنبول (Borsa İstanbul)

بورصة إسطنبول (Borsa İstanbul) هي البورصة الرئيسية في تركيا وتعمل بصفة سوق مالي رئيسي في المنطقة، وهي من أهم البورصات العالمية الناشئة، تأسست بورصة إسطنبول في عام 1985، على الرغم من أن أصول تداول الأوراق المالية في تركيا يمكن إرجاعها إلى أواخر القرن التاسع عشر، إلا أنها تطورت وتوسعت لتصبح مؤسسة مهمة في سوق رأس المال التركي.

توفر البورصة منصة للشركات لجمع رأس المال والمستثمرين للمشاركة في سوق رأس المال التركي، ومن خلال مؤشراته ومجموعة متنوعة من الأدوات المالية، فهو بمثابة مقياس للأداء الاقتصادي للبلاد ويساهم في نمو وتطوير القطاع المالي التركي.

وفيما يلي بعض الحقائق الأساسية عن بورصة إسطنبول:

  • في عام 2013، اندمجت بورصة إسطنبول مع بورصة إسطنبول للذهب وبورصة المشتقات التركية، لتشكلا بورصة إسطنبول، ويهدف هذا الاندماج إلى دمج قطاعات السوق المختلفة وتعزيز الكفاءة والسيولة والشفافية.
  • تعمل بورصة إسطنبول كسوق إلكتروني يعتمد على الأوامر، مما يسهل تداول الأدوات المالية المختلفة، فهو يوفر منصة للشركات لإدراج أوراقها المالية وزيادة رأس المال، في حين يمكن للمستثمرين شراء وبيع الأسهم والسندات والمشتقات وغيرها من الأدوات.
  • تعد بورصة إسطنبول موطنًا للعديد من المؤشرات الرئيسية التي تتتبع أداء سوق الأسهم التركية، المؤشر الأبرز هو مؤشر BIST 100، الذي يمثل أكبر 100 شركة مدرجة في البورصة من حيث القيمة السوقية.
  • تشمل المؤشرات الأخرى مؤشرات خاصة بقطاعات معينة مثل مؤشرات BIST Banka وBIST Industrials ومؤشرات BIST Technology.
  • تدير بورصة إسطنبول سوقًا للمشتقات حيث يمكن للمستثمرين تداول العقود الآجلة وعقود الخيارات، يوفر سوق المشتقات أدوات إدارة المخاطر وفرصًا للمستثمرين للتحوط أو المضاربة على تحركات الأسعار المستقبلية.
  • منذ عام 2022، كان لدى بورصة إسطنبول أكثر من 400 شركة مدرجة بإجمالي قيمة سوقية تبلغ حوالي 270 مليار دولار، ويهيمن على البورصة أسهم الشركات المالية والصناعية والسلع الاستهلاكية والمواد وأسهم الاتصالات.
  • يبلغ متوسط ​​قيمة التداول اليومي في البورصة حوالي 250 مليون دولار، وقد شهدت بورصة إسطنبول نموًا سريعًا على مر السنين مما يجعلها واحدة من بورصات الأسواق الناشئة الرئيسية على مستوى العالم.

اقرأ أيضا: استراتيجية نسخ الصفقات: كيف تحقق ربحًا من نسخ صفقات المحترفين

بورصة موسكو (MOEX)

بورصة موسكو (MOEX) هي البورصة الرئيسية في روسيا وواحدة من أكبر البورصات في أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى، وإحدى أهم البورصات العالمية، وهي بمثابة منصة رئيسية لتداول الأدوات المالية المختلفة، بما في ذلك الأسهم والسندات والمشتقات والعملات.

يعود تاريخ بورصة موسكو إلى تأسيس بورصة موسكو للعملات بين البنوك MICEX في عام 1992 ونظام التداول الروسي RTS في عام 1995، وقد اندمجت هاتان البورصتان في عام 2011 لتشكيل بورصة موسكو، والتي تم تغيير اسمها لاحقًا مثل بورصة موسكو في عام 2018.

وفيما يلي بعض الحقائق الأساسية عن بورصة موسكو:

  • ضمت بورصة موسكو في عام 2022، أكثر من 300 شركة مدرجة بإجمالي قيمة سوقية تبلغ حوالي 700 مليار دولار، وتهيمن على البورصة أسهم الطاقة والمالية والمواد.
  • مؤشرات سوق الأسهم الرئيسية هي مؤشر MOEX روسيا ومؤشر وتشمل المؤشرات الرئيسية الأخرى القائمة على القطاعات مؤشر النفط والغاز ومؤشر الطاقة.
  • تسمح البورصة للمستثمرين المحليين والأجانب بالتداول في الأوراق المالية المدرجة، وفي عام 2012، تم تخفيف القيود المفروضة على الاستثمار الأجنبي بشكل كبير.
  • تبلغ قيمة التداول اليومي في بورصة موسكو حوالي 2.5 مليار دولار في المتوسط، وقد نمت البورصة بسرعة وأصبحت الآن ضمن أفضل 20 بورصة عالمية من حيث القيمة السوقية.
  • تشمل الشركات الروسية الكبرى المدرجة في البورصة، غاز بروم، وسبيربانك، ولوك أويل، وروسنفت، ونوريلسك نيكل، ونوفاتيك، وياندكس وغيرها.
  • تقدم البورصة التداول في المشتقات والسندات والعملات وأسواق المال والسلع، ويشرف عليه المصرف المركزي الروسي.
  • توفر منصات التداول ASTS وSpectra وصولًا إلكترونيًا عالي السرعة وقدرات تداول متطورة.
  • تعمل البورصة من الاثنين إلى الجمعة، وساعات التداول العادية من 9:30 صباحًا إلى 7:00 مساءً

 البورصات العالمية

أنواع البورصات في العالم

يمكن تصنيف البورصات العالمية حول العالم إلى عدة أنواع بناءً على عوامل مختلفة، فيمَا يلي بعض الأنواع الشائعة من البورصات.

  • البورصات الأولية: هذه هي البورصات الرئيسية في بلد أو منطقة حيث تقوم الشركات بإدراج أسهمها لأول مرة من خلال العروض العامة الأولية (IPOs)، ومن الأمثلة على ذلك بورصة نيويورك (NYSE) وبورصة لندن (LSE).
  • البورصات الثانوية: توفر البورصات الثانوية منصة لتداول الأوراق المالية المدرجة بالفعل، إنها تسهل شراء وبيع الأسهم والأدوات المالية الأخرى بعد الإدراج الأولي، يعد مؤشر ناسداك مثالًا على البورصة الثانوية.
  • البورصات الإقليمية: تخدم هذه التبادلات مناطق أو أسواق محلية محددة داخل الدولة، وهي تركز على الشركات والأوراق المالية من منطقة جغرافية معينة، تشمل الأمثلة بورصة تورنتو (TSX) للشركات الكندية وبورصة جوهانسبورغ (JSE) لشركات جَنُوب إفريقيَا.
  • البورصات العالمية: تعمل البورصات العالمية عبر بلدان متعددة وتوفر منصة لتداول الأوراق المالية من مختلف الدول، تُعتبر بورصة يورونكست وبورصة دويتشه أمثلة على البورصات العالمية التي تعمل في العديد من البلدان الأوروبية.
  • بورصات الأسواق الناشئة: تقع هذه البورصات في الاقتصادات الناشئة وتوفر منصة لتداول الأوراق المالية في تلك الأسواق، ومن الأمثلة على ذلك بورصة بومباي (BSE) والبورصة الوطنية الهندية (NSE)، وبورصة شنغهاي (SSE).
  • بورصات السلع: تركز بورصات السلع على تداول السلع مثل المنتجات الزراعية والمعادن والطاقة والمواد الخام الأخرى، ومن الأمثلة على ذلك بورصة شيكاغو التجارية (CME) وبورصة لندن للمعادن (LME).
  • بورصات المشتقات: تتخصص بورصات المشتقات في تداول المشتقات المالية مثل الخيارات والعقود الآجلة وعقود الفروقات (CFDs)، تُعد بورصة شيكاغو للخيارات (CBOE) وبورصة شيكاغو التجارية (CME) من بورصات المشتقات البارزة.
  • شبكات الاتصالات الإلكترونية (ECNs): شبكات الاتصالات الإلكترونية هي منصات تداول إلكترونية تتيح التداول المباشر بين المشاركين دون الحاجة إلى التبادل التقليدي، فهي تسهّل التداول عالي السرعة وغالبًا ما تلبي احتياجات المستثمرين من المؤسسات وشركات الوساطة، تُعتبر NASDAQ وBATS Global Markets أمثلة على شبكات ECN.
  • الأسواق خارج البورصة (OTC): أسواق OTC هي منصات لا مركزية حيث تتم عمليات التداول مباشرة بين المشترين والبائعين دون بورصة مركزية، تتعامل أسواق OTC عادةً مع الأوراق المالية غير المدرجة في البورصات الرسمية أو ذات حجم تداول أقل، تشمل الأمثلة أسواق OTCQX وOTCQB   في الولايات المتحدة.

وفي الختام، تتمتع البورصات العالمية الأوروبية بتأثير عميق على المشهد المالي الدُّوَليّ، ومن خلال بنيتها التحتية القوية، وإدراجاتها الواسعة، وانتشارها العالمي، توفر هذه البورصات سبلًا للشركات لجمع رأس المال، وتمكين المستثمرين من تنويع محافظهم الاستثمارية، والمساهمة في التنمية الاقتصادية.