آخر الأخبار

الرئيسيةأخبار العملاتانخفاض اليورو مقابل الجنيه الإسترليني: يتداول حول 0.8560

انخفاض اليورو مقابل الجنيه الإسترليني: يتداول حول 0.8560

شهد زوج عملات اليورو مقابل الجنيه الإسترليني تراجعًا طفيفًا إلى حدود 0.8560 خلال جلسة التداول الآسيوية يوم الأربعاء، ما يمثل توقف لاتجاهه الصعودي المستمر منذ خمسة أيام.

ويأتي هذا التحول في سياق تقوية الجنيه الإسترليني مقابل اليورو، تأثرًا بتعليقات متفائلة من قبل محافظ بنك إنجلترا، أندرو بيلي.

موقف بنك إنجلترا من السياسة النقدية

قدم المحافظ “بيلي”، إلى جانب مسؤولين آخرين في بنك إنجلترا، شهادة أمام البرلمان البريطاني يوم الثلاثاء، موضحًا آفاق السياسة النقدية الحالية.

وأشارت تعليقات بيلي إلى أن التكهنات في السوق بشأن احتمال إجراء تخفيضات في أسعار الفائدة خلال العام الجاري ليست بعيدة عن الواقع.

ومع ذلك، أوضح أن هذه التوقعات يجب أن تكون محكومة بمؤشرات على تعافي اقتصاد المملكة المتحدة بعد الركود في أواخر عام 2023.

وأشار بيلي إلى إمكانية خفض الأسعار قبل أن ينخفض التضخم إلى أقل من 2%، لكنه امتنع عن تحديد جدول زمني محدد.

وأضاف نائب المحافظ بن برودبنت تفاصيل حول توقعات التضخم، مشيرًا إلى أن كل من نمو الأجور وتضخم الخدمات يسيران بضعف المعدل المستدام البالغ 2%.

ونقلت تعليقات برودبنت النقاش من مدى تقييد السياسة النقدية إلى مدة استمرارها، وفقًا لبرودبنت، البيانات الاقتصادية الحالية لا تبرر خطوة فورية نحو خفض الأسعار.

تداول اليورو مقابل الجنيه الإسترليني

تحديات زوج العملات اليورو مقابل الجنيه الإسترليني

يواجه زوج العملات اليورو مقابل الجنيه الإسترليني ضغوطًا هبوطية حيث يتنقل اليورو عبر بيئة سوقية حذرة، وقلقة من انخفاض احتمالية خفض أسعار الفائدة مبكرًا على الصعيد العالمي.

من ناحية أخرى، قد يوفر قرار الصين الأخير بخفض معدل الفائدة الأساسي للقروض لمدة خمس سنوات بمقدار 25 نقطة أساس دعم غير مباشر لليورو، نظرًا للعلاقات التجارية الوثيقة بين الصين ومنطقة اليورو.

بينما يستعد المستثمرون والمتداولون لتقلبات سوقية محتملة قبيل الإعلان القادم عن بيانات مؤشر مديري المشتريات (PMI) من كل من منطقة اليورو والمملكة المتحدة يوم الخميس.

بالإضافة إلى ذلك، أكدت رئيسة البنك المركزي الأوروبي (ECB) كريستين لاغارد على أهمية بيانات الأجور في تحديد مسار تدابير التيسير النقدي.

بينما أدت التطورات الأخيرة وتعليقات بنك إنجلترا إلى إعادة تقييم ديناميكيات تداول زوج العملات اليورو مقابل الجنيه الإسترليني، مع استمرار تأثير المؤشرات الاقتصادية الأوسع وقرارات السياسة في تشكيل الحركات المستقبلية.

اقرأ أيضا: الأسواق تتأهب لتقلبات اليوان مع استئناف الصين أعمالها

المصدر

fxstreet