آخر الأخبار

الرئيسيةتعليم الفوركسكيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور - شرح شامل

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور – شرح شامل

إن كنت تبحث عن دليل يشرح كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور، فقد وصلت إلى المقال الصحيح.

في الواقع، انطلقت فكرة الشموع اليابانية من القرن السابع عشر في اليابان، ولكن ما علاقة تلك الشموع في تجارة الأرز؟ وكيف أصبحت دراستها أساسية في علم التحليل الفني؟ وكيف تستطيع تلك الشموع تنبؤ اتجاه الحركة في السوق وكيف يمكنها أن تكون من أبرز المؤشرات التي يعتمد عليها المتداول في قراراته التداولية؟

سنتعرف في هذا المقال على حكاية الشموع اليابانية منذ البداية، وسنتعلم سويًا كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور. بالإضافة إلى معنى كل نوع من أنواع تلك الشموع.

محتوي المقال :

تاريخ الشموع اليابانية

كما ذكرنا، تعود فكرة الشموع اليابانية إلى القرن السابع عشر، تحديدًا إلى رجل أعمال ياباني ومحلل فني أقل ما يقال عنه أنه عبقري وهو (Munehisa Homma) ويرجع لهذا الرجل الفضل في اكتشاف الشموع اليابانية، حيث كانت عائلته من كبار تجار الأرز، وقد استخدم هوما فن التحليل بواسطة الشموع اليابانية في عملية دراسة معنويات تجار الأرز، بالإضافة إلى النهج العاطفي لهم، بالإضافة إلى حركة السوق.

وبناءً على ذلك نجح هوما في توقع الحركة المستقبلية لأسعار الأرز وبسبب ذلك أصبحت عائلته من أغنى العائلات في اليابان.

كيف نجح في ذلك هوما؟ في الواقع كان الرجل يراقب سلوك تجار الأرز ثم بدأ بتسجيل أسعار الافتتاح وأسعار الإغلاق في الأسواق جنبًا إلى جنب مع أعلى الأسعار وأدنى الأسعار التي يصل إليها الأرز وذلك خلال فترات زمنية محددة.

ومن ثم بدأ هوما برسم هذه البيانات على ورقة على شكل رسم بياني بشكل سلسلة من الأعمدة، هذه الأعمدة بدت مثل الشموع، ومن هنا جاءت التسمية.

بعد ذلك، بدأت الشموع اليابانية التي ابتكرها هوما تستخدم لتوضيح حركة الأسعار في سوق الأرز وحددت للتجار متى يجب بيع وشراء الأرز.

في وقت لاحق، تم استخدام الشموع اليابانية في تداول الأسهم في سوق الأوراق المالية في مدينة أوساكا اليابانية. ومنذ ذلك الحين، انتشر استخدام الشموع اليابانية في جميع أنحاء العالم كأداة لتحليل الأسعار في الأسواق المالية. ويعود الفضل في تطوير الشموع اليابانية كأداة تحليلية إلى مجموعة من التجار اليابانيين في القرن الثامن عشر، والذين يعرفون باسم “مشاهد السوق”.

وكان هؤلاء التجار يستخدمون الشموع اليابانية لتحليل حركة الأسعار في السوق، والتنبؤ بتغيرات الاتجاهات في الأسعار، وتطوير استراتيجيات التداول.

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

مما تتكون الشمعة الواحدة؟

في الواقع، حتى نتعرف على كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور يجب أن نتعرف في البداية على مكونات الشمعة.

تتألف الشموع اليابانية من عدة أجزاء، وهي:

  1. سعر الفتح Open: هو سعر بداية كل شمعة خلال الفترة الزمنية للفريم (وسنشرح معنى الفريم بعد قليل.
  2. الظل العلوي High shadow: يمثل أعلى سعر تم تداوله خلال الفترة الزمنية. بعبارة أخرى، هو أعلى مستوى سعري وصلت إليه الأسعار خلال الفريم.
  3. جسم الشمعة Real body: يمثل الفرق بين السعر عند الافتتاح والإغلاق خلال الفترة الزمنية المحددة. بعبارة أخرى، هو المدى التجاري لحركة السعر. وعندما يكون السعر عند الإغلاق أعلى من السعر عند الافتتاح، يكون جسم الشمعة ملوناً بالأبيض أو الأخضر للشموع الإيجابية. وعندما يكون السعر عند الإغلاق أقل من السعر عند الافتتاح، يكون جسم الشمعة ملوناً بالأسود أو الأحمر للشموع السلبية.
  4. سعر الإغلاق Close: هو السعر الذي انتهت عنده الشمعة وأقفلت تمامًا ومن عندها سيبدأ فتح شمعة جديدة.
  5.  الظل السفلي Low shadow: يمثل أدنى سعر تم تداوله خلال الفترة الزمنية. أو هو أدنى مستوى سعري وصلت له الأسعار خلال الفريم.
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

أساسيات فهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

كما ذكرنا، عند الحديث عن كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور علينا أن نعي أن الشموع اليابانية تتكون من جسم وظلال.

ويتم رسم جسم الشمعة بين سعر الافتتاح والإغلاق، ويتم رسم الظلال العلية والسفلية للشمعة بين أعلى وأدنى سعر تم تداوله خلال الفترة الزمنية. ويجب عليك كمتداول فهم الأساسيات التالية:

  • كل شمعة تعبّر عن المدة الزمنية من التداول يحددها الإطار الزمني، الإطار الزمني هو الفريم.
  • كل شمعة تروي قصة جولة حدثت بين معسكرين وهما المشترين والبائعين خلال فترة الفريم.
  • الظل السفلي: هو قاع الشمعة، وهو في الواقع أقل سعر استطاع البائعون من الوصول إليه خلال فترة الفريم.
  • الظل العلوي: هو قمة الشمعة، وهو في الواقع أعلى سعر استطاع المشترون الوصول إليه خلال فترة الفريم.
  • منطقة إقفال الشمعة: هي مقياس لحالة التوازن التي تحصل بين البائعين والمشترين، وبالتالي فهو يحدد من الذي حسم الجولة التداولية لصالحه.
  • إن إهمال التركيز على مستوى إقفال الشمعة يعني الفشل الكامل في نتائج التحليلات الفنية (وسنشرح أساسيات التحليل الفني بعد قليل.
  • عندما تقفل الشمعة في سعر أقل من الفتح يعني أن لون الشمعة سيكون أسود أو أحمر.
  • عندما تقفل الشمعة في سعر أعلى من سعر الفتح سيكون لون الشمعة أبيض أو أزرق أو أخضر.
  • من المهم ملاحظة أن هذه الألوان يمكنك تغييرها كما يفضل المتداول ذاته في بعض المنصات التداولية. ولكن الأهم هو أن تفهم أن الشموع الخضراء أو البيضاء أو الزرقاء هي شموع إيجابية، بينما الشموع السوداء او الحمراء هي شموع سلبية.
  • ويمكن أن تختلف ألوان الشموع اليابانية وأحجامها وأشكالها باختلاف البيانات التي تمثلها. وتستخدم الشموع اليابانية في جميع أنواع الأسواق المالية، بما في ذلك الأسهم والعقود الآجلة والعملات والسلع الأخرى.
  • تعتمد استراتيجيات تداول الشموع اليابانية على تحليل أنماط الشموع المختلفة، والتي يمكن أن تشير إلى اتجاهات الأسعار المستقبلية في المستقبل.
  • ذيل الشمعة هو مصطلح يشير إلى ظل الشمعة.
  • الشمعة التي تم إقفالها تسمى “جثة الشمعة“، فيما الشمعة التي تكون ضمن الفريم الزمني هي “شمعة حية“.
  • يمنع منعًا باتًا التحليل على الشموع الحية، لأن أساس وجوهر التحليل الفني يعتمد على دراسة وتحليل الشموع المقفلة.

من المهم فهم كل تلك الأساسيات قبل البدء بمعرفة كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور.

قيمة الربح والخسارة في الشموع اليابانية

هذا جانب آخر عليك فهمه قبل البدء بمعرفة كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور.

وعليك أن تعي أنك تربح أو تخسر في التداول، فأنت تربح وتخسر نقاطًا

النقطة أو Point: مقياس يستخدم للتعبير عن التغيرات التي تحدث في السعر.

قيمة النقطة أو pip: هي أجزاء من النقطة، وتحديدًا:

كل بوينت واحد يساوي 10 بايبس أو Point = 10 Pips

في أزواج العملات، كل 1 سنت هو نقطة.

اقرأ أيضًا: كيفية الربح من العملات الرقمية، وما هو أفضل وقت لشرائها؟

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

التحليل الفني والشموع اليابانية

قبل الخوض في كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور. علينا أن نتعرف على التحليل الفني.

والتحليل الفني Technical Analysis: هو علم يهتم بتحليل أسعار الأصول المالية مثل العملات والأسهم والسلع باستخدام الرسوم البيانية والمؤشرات الفنية والأدوات الإحصائية الأخرى.

يهدف التحليل الفني إلى تحليل سلوك الأسعار الماضي للأصول المالية واستنتاج توقعات مستقبلية لهذه الأسعار والاتجاهات التي يمكن أن تتبعها.

ويستند التحليل الفني إلى فرضية أن سلوك الأسعار في الماضي يمكن أن يوفر مؤشرات عن اتجاهات الأسعار المستقبلية، وأن توقعات المستثمرين ومشاعرهم تنعكس في السعر.

وبما أنه يستخدم البيانات التاريخية للأسعار، فإن التحليل الفني يركز على النماذج الرسمية والمؤشرات الفنية لتحليل سلوك الأسعار، ويعتمد على الرسوم البيانية والمعطيات الاحصائية لتوقع اتجاهات الأسعار المستقبلية.

ويتضمن التحليل الفني أيضًا استخدام الأدوات والتقنيات الرياضية الحديثة والمتقدمة للتنبؤ بالتغيرات في الأسعار.

وتستخدم العديد من الشركات المالية والمتداولين التحليل الفني لاتخاذ قرارات الاستثمار والتداول.

ومن أشهر المؤشرات الفنية التي تستخدم في التحليل الفني:

  • المتوسطات المتحركة.
  • المؤشرات الزخمية.
  • المؤشرات القوية والضعيفة.
  • نماذج الشموع اليابانية.
  • والنماذج الرسومية الأخرى.

ومن الفوائد الرئيسية للتحليل الفني أنه يساعد على تحديد الاتجاهات العامة للأسعار وتحديد النقاط المهمة للدخول والخروج من السوق، كما يساعد على تقليل المخاطر المحتملة في التداول.

ومع ذلك، يجب مراعاة أن التحليل الفني يعتمد بشكل كبير على تحليل الأسعار الماضي ولا يتضمن معلومات عن الأسباب الأساسية التي قد تؤثر على أسعار الأصول المالية، مما يعني أنه يمكن أن يكون غير دقيق في بعض الأحيان.

كما يحتاج المتداولون والمستثمرون الذين يستخدمون التحليل الفني إلى تعلم المزيد عن الأدوات والتقنيات والمؤشرات الفنية، والتدرب على استخدامها بشكل فعال لتحقيق النتائج المرجوة.

فرضيات التحليل الفني لفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

هنالك 3 فرضيات أساسية للتحليل الفني تدفعنا لدراسة وفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور.

ومن خلال فهم هذه الفرضيات نستطيع تكوين فكرة أوسع عنها، وهي:

  1. تحليل حركة الأسعار هو نتاج العرض والطلب المخزون المعين الموجود في السوق.
  2. يتحرك سعر السهم في اتجاه ما أكثر من التحرك بطريقة متقطعة.
  3. التاريخ يميل إلى تكرار نفسه: والسبب في الطبيعة المتكررة للحركات السعرية هو علم نفس السوق والذي يمكن أن يكون قابلًا للتنبؤ على أساس العواطف مثل الخوف وغير ذلك.
التحليل الفني والشموع اليابانية
التحليل الفني والشموع اليابانية

كيف يتم استخدام التحليل الفني؟

في جميع أنواع الصناعات، هنالك المئات من الأنماط التي طورها الباحثون بغرض التحليل الفني، وبشكل عام، ينظر المحللون الفنيون إلى الأنواع العامة التالية من المؤشرات وهي:

  • اتجاهات الأسعار.
  • مؤشرات الحجم والزخم.
  • التذبذب.
  • المتوسطات المتحركة.
  • مستويات الدعم والمقاومة.
  • أنماط الرسم البياني.

مفاهيم أساسية في التحليل الفني

ولكي نتقن هذا العلم بشكل جيد من الضروري أن نتعلم الرسوم البيانية على اختلاف أنواعها، وفي الحقيقة إن ما يهمنا هو مصطلح الشارت أو الرسم البياني Chart، والذي يندرج تحته الشارت الخاص بالشموع اليابانية.

  • الرسم البياني أو الشارت Chart: هو مخطط يبين حركة السعر لمادة ما، ومن المفهوم أن هذا السعر قد يتحرك صعودًا أو هبوطًا.
  • الفريم أو Frame: هو الإطار الزمني الذي يتم رصد الرسم البياني خلاله. وفي حالة الشموع اليابانية نستطيع اعتباره عمر الشمعة. يمكن أن يكون الفريم:
      • دقيقة واحدة.
      • 5 دقائق.
      • 15 دقيقة.
      • ساعة واحدة.
      • 4 ساعات.
      • يوم واحد.
      • أسبوع واحد.
      • شهر واحد.
  • مخطط الشموع اليابانية أو Japanese Candlestick Chart: هو الشارت الأكثر تداولًا وشهرة بين المحللين الفنيين، وهو رسم يعرض حركة السعر، حيث يحدد حركة الفريم الزمني بشكل شمعة تبدأ عند بداية الفريم وتنتهي عند نهايته.

لنفرض أننا استخدمنا فريم زمني مدته 30 دقيقة، فذلك يعني أنه كل 30 دقيقة سترسم شمعة جديدة لتعبّر عن حركة السعر التي حدثت خلال هذه الـ 30 دقيقة الماضية. وكما بتنا نعلم فالشمعة البيضاء مثلًا تشير إلى الصعود في السعر، بينما الشمعة السوداء تشير إلى الهبوط في الأسعار.

  • يرمز اصطلاحًا: للبائعين بالدببة. وللمشترين بالثيران.
  • الفجوات أو Gaps: ببساطة هي عبارة عن الفجوات بين الشموع، والفجوة هي المساحة الفارغة بين شمعتين.

من الممكن أن تحدث الفجوات لعدة أسباب، ومن أبرزها الأخبار المفاجئة. بالإضافة إلى حدوثها عند صدور نتائج اقتصادية. وعلى وجه الخصوص إذا كانت تلك النتائج غير متوقعة.

كما أنها قد تحدث على الفريم اليومي عندما يتم افتتاح الأسواق مساءً، والسبب في ذلك هو أن يوم الجمعة هو اليوم الأخير للتداول في الأسبوع، ويومي السبت والأحد يتم اعتبارهما يومي إجازة بالنسبة للمتداولين.

وبعد معرفة ذلك، لنفترض أن الأحداث السياسية أو الاقتصادية المفاجئة في يوم السبت أو يوم الأحد، وقد حدث ذلك بالفعل في إبان أزمة اليونان، ومن هذا القبيل قد تحدث حروب أو كوارث، عندها سيتم تأجيل وصول تأثير تلك الأحداث على الشارتات إلى حين إعادة افتتاح أسواق التداول يوم الإثنين، وحينها ستظهر الفجوات..

ولذلك فنحن ننصح في هذا الصدد بنصيحتين أساسيتين وهما:

1. من الضروري إغلاق جميع الصفقات يوم الجمعة.

2. من المهم الانتباه إلى عدم المخاطرة في التداول قبل الأخبار الاقتصادية المهمة.

أهمية استخدام الشموع اليابانية في التداول

تعتبر الشموع اليابانية (Japanese candlesticks) من أهم الأدوات التي يستخدمها المتداولون في التحليل الفني. ولذلك علينا تعلم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور.

وتتكون الشموع اليابانية من جسم يشير إلى نطاق تداول الأصل المالي خلال فترة محددة، وذيل يشير إلى أدنى وأعلى سعر تم تداوله خلال نفس الفترة.

و بالتالي يمكن استخدام الشموع اليابانية لتحديد الاتجاهات العامة للأسعار. فضلًا عن تحديد النقاط المهمة للدخول والخروج من السوق.

ويعتمد استخدام الشموع اليابانية في التحليل الفني على فكرة أن الشموع تعكس النشاط العام للمتداولين ومشاعرهم حيال الأصل المالي خلال فترة محددة، وتساعد في تحديد القوة النسبية للمشترين والبائعين، وبالتالي فهي توفر إشارات مهمة لتحديد اتجاهات الأسعار المستقبلية.

كما وتعد الشموع اليابانية تقنية مهمة في التحليل الفني وتساعد على تحسين دقة التحليل وتوفير الإشارات الهامة للمتداولين والمستثمرين.

ولذلك يجب على المتداولين والمستثمرين تعلم كيفية قراءة الشموع اليابانية وتفسيرها بشكل صحيح لتحقيق النتائج المرجوة.

وبالتالي يمكن تلخيص أهمية الشموع اليابانية والحاجة إلى تعلم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور في النقاط التالية:

  •  رصد الاتجاه العام: حيث يتم تحديد اتجاه السوق العام من خلال متابعة حركة الأسعار في فترات زمنية مختلفة، مثل الأسابيع أو الأشهر.
  • تحديد الفترة الزمنية: يتم اختيار الفترة الزمنية المناسبة لتحليل حركة الأسعار، ويمكن استخدام فترات زمنية مختلفة، مثل 5 دقائق أو ساعة أو يوم وغيرها وهي ذاتها الفريم.
  • تحليل الشموع اليابانية يحلل الأسعار: يتم تحليل الأسعار باستخدام الشموع اليابانية، ويتم النظر في أنماط الشموع والأجسام المكونة لها والذيول العلوية والسفلية لتحديد مستويات الدعم والمقاومة، وتحديد الاتجاه العام للسوق وتنبؤ بتغييرات الاتجاه.
  • استخدام المؤشرات الفنية: يتم استخدام المؤشرات الفنية مثل مؤشرات النسبة المئوية المتحركة ومؤشر القوة النسبية ومؤشر المتوسط المتحرك وغيرها لتحليل الأسعار وتحديد الفرص التداولية.
  • اتخاذ القرارات التداولية: يتم اتخاذ قرارات التداول بناءً على تحليل الأسعار والمؤشرات الفنية، ويمكن استخدام الشموع اليابانية لتحديد مستويات الدخول والخروج من الصفقات، وتحديد مستويات الوقف الخسارة والأهداف المحتملة.

اقرأ أيضًا: ما معنى الشموع اليابانية، وما هي آلية عملها؟

أهمية أجسام الشموع اليابانية وكيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

تعد أجسام الشموع اليابانية (Japanese candlesticks) أداة مهمة في تحليل الرسوم البيانية لحركة الأسعار في السوق وكيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور.

وبالتالي تعبر هذه الأجسام عن الأسعار المفتوحة والمرتفعة والمنخفضة والمغلقة للأصول المالية خلال فترة زمنية محددة.

وتتكون كل شمعة يابانية من جسم وأغلب الأحيان ذيلين (wicks)، يمثل الجسم الفرق بين السعر المفتوح والسعر المغلق للأصول المالية خلال فترة محددة، في حين تمثل الأغلبية العليا من الذيل العلوي السعر الأعلى الذي وصلت إليه الأصول خلال الفترة، وتمثل الأغلبية السفلى من الذيل السفلي السعر الأدنى الذي وصلت إليه الأصول خلال الفترة.

وخلاصة القول، إن استخدام أجسام الشموع اليابانية هدفه تحديد اتجاه السوق ومستويات الدعم والمقاومة، وتحديد نماذج السعر والتنبؤ بتغييرات الاتجاه.

وعلى سبيل المثال، إذا كانت الشموع اليابانية تظهر أجسامًا طويلة وأغلبية الذيل العلوي، فقد يشير ذلك إلى أن هناك ضغط شرائي قوي على الأصول المالية، في حين إذا كانت الشموع تظهر أجسامًا قصيرة وأغلبية الذيل السفلي، فقد يشير ذلك إلى أن هناك ضغط بيعي قوي على الأصول المالية.

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

تشتمل كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور على مراقبة أشكال الشموع وأحجامها وألوانها وأوضاعها، ومقارنة هذه العوامل مع الأشكال والأحجام والألوان والأوضاع السابقة والحالية للشموع الأخرى في الرسم البياني للأسعار. ويتم تفسير هذه العوامل لتحديد الاتجاه الحالي للسوق وتوقعات الأسعار في المستقبل.

وفيما يلي بعض العوامل التي يمكن مراعاتها عند قراءة الشموع اليابانية:

  • شكل الشمعة: يشير شكل الشمعة إلى الاتجاه الحالي للسوق، فإذا كان شكل الشمعة صعودي (يتكوّن من جسم كبير وذيل صغير)، فهذا يشير إلى أن السوق يتجه للصعود، في حين إذا كان شكل الشمعة هابط (يتكوّن من جسم صغير وذيل كبير)، فهذا يشير إلى أن السوق يتجه للهبوط.
  • طول الشمعة: يشير طول الشمعة إلى مدى الحركة في السوق، فإذا كانت الشمعة طويلة، فهذا يشير إلى حركة كبيرة في السوق، في حين إذا كانت الشمعة قصيرة، فهذا يشير إلى حركة صغيرة في السوق.
  • لون الشمعة: يشير لون الشمعة إلى الاتجاه الحالي للسوق، فإذا كانت الشمعة خضراء، فهذا يعني أن السوق يتجه للصعود، في حين إذا كانت الشمعة حمراء، فهذا يعني أن السوق يتجه للهبوط.
  • وضع الشمعة في الرسم البياني: يشير وضع الشمعة في الرسم البياني إلى توقعات السوق في المستقبل، فإذا كانت الشمعة في الجزء العلوي من الرسم البياني، فهذا يشير إلى احتمالية ارتفاع الأسعار في المستقبل، في حين إذا كانت الشمعة في الجزء السفلي من الرسم البياني، فهذا يشير إلى احتمالية انخفاض الأسعار في المستقبل.
  • نماذج الشموع: تشكل أنماط الشموع المختلفة نماذج معينة لحركة الأسعار في السوق، ويمكن استخدامها لتحديد الاتجاهات المستقبلية للأسعار. ومن بين هذه النماذج الشمعية المهمة نجد مثلا: نمط الشمعة الانعكاسية (Reversal patterns) ونمط الشمعة المتشابهة (Continuation patterns.

وبشكل عام، فإن كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور تتطلب ممارسة وتجربة ودراسة مستمرة، حيث يمكن للمتداولين أن يستفيدوا باستخلاص إشارات هامة من خلال قراءة الشموع اليابانية بشكل صحيح ودقيق. ويجب أن يتم تحليل الشموع اليابانية بالاعتماد على العوامل المذكورة سابقًا، بالإضافة إلى تحليل الأنماط الشمعية ومراقبة الأحجام والأوضاع السابقة والحالية للشموع الأخرى في الرسم البياني للأسعار.

ومن المهم أيضًا تحليل الشموع اليابانية في سياق الأحداث الاقتصادية والسياسية والاجتماعية التي تؤثر على السوق، حيث يمكن أن يؤثر هذا السياق على تحليل الشموع اليابانية وتوقعات الأسعار.

وينصح أيضاً الاستفادة من الأدوات التحليلية الأخرى مثل المؤشرات الفنية والتحليل الأساسي للحصول على رؤية شاملة ودقيقة حول السوق وتوقعات الأسعار.

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

مراحل إنتاج الشموع اليابانية الأربعة

لفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور، علينا في البداية الحديث عن مراحل تكون الشموع اليابانية وهي أربعة:

  1. مرحلة تشكل الجسم الثوري (صاعد) Blue Marubozu.
  2. مرحلة تشكل ذيل علوي أو مرحلة تشكل الظلال العلوية Grave Stone.
  3. مرحلة تشكل الجسم الدبي (هابط) Red Marubozu.
  4. مرحلة تشكل ذيل سفلي أو مرحلة تكوين الظلال السفلية Dragonfly.

مرحلة تشكل الجسم الثوري (صاعد) Blue Marubozu

لفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور، سنبدأ الحديث عن المرحلة الأولى من تشكلها.

تحدث هذه المرحلة عندما يبدأ المشترون أو البائعون في التداولات، وعندها يبدأ شكل الشمعة بالتغير.

ثم تبدأ بعدها مرحلة تكوين جسم الشمعة، والذي ينمو ويكبر

وعلى حسب المصدر الذي ينمو الجسم بفضله، فإذا كان هذا المصدر قادماً من المشترين فذاك يعني أن جسم الشمعة سينمو باتجاه الصعود.

وفي هذه الحالة، يكون لون الجسم إما أبيض أو أزرق.

وعلى اعتبار بقاء الأسعار أعلى من سعر الفتح، عندها يمكننا اعتبار الجسم من النوع الثوري.

ويكون حجم نمو هذا الجسم معتمدًا على كمية الشراء، والتي كلما كانت كبيرة كان جسم الشمعة طويلاً، وبالتالي فكلما كانت الكميات صغيرة كان جسم الشمعة قصيرًا.

وبالتالي عندما تنتهي الفترة الزمنية لهذه الشمعة، يتم إغلاق هذه الشمعة. وتسمى هذه في هذه الحالة (ماربوزو أزرق) وهذا النوع من الشموع لا يوجد له ظلال أو ذيول علوية أو سفلية. وهذا الشمعة تعبّر عن سيطرة الثيران على السوق.

لنفترض أننا نعمل على فريم الربع ساعة، وكان سعر الفتح لزوج العملات USD/ EUR في تمام الساعة ال7 مساءًا هو 47.00

وبما تمام الساعة 7:15 أصبح سعر الإغلاق هو 47.50

حينها يكون:

سعر الفتح = أدنى سعر

سعر الإغلاق = أعلى سعر

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

مرحلة تكوين الظلال العلوية أو Grave Stone

المرحلة الثانية التي علينا الحديث عنها لفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور. هي مرحلة تكوين الظلال العلوية.

في الواقع، بما أن المتاجرة تتكون من مشترين وبائعين، فلا بدّ من أن يكون في الطرف المقابل أعداد من البائعين الذين يحاولون توجيه السوق وبالتالي تسيير الشمعة وفقاً لمصالحهم، والتي تتمثل بالفوز بالجولة، وهذا معناه محاولتهم لدفع الأسعار إلى أسفل،

وبالتالي فإن العملية ستنعكس بفضل ما يقدمه البائعون من عمليات بيع؛ فإذا نجحوا في إرجاع الأسعار مرة ثانية إلى مستوى الفتح. عندها ستبدأ لدينا مرحلة تكوين الظلال العلوية للشمعة، ومن الممكن أن تكون هذه الظلال طويلة أو متوسطة أو حتى قصيرة.

وبالتالي فإن الظل العلوي الطويل يدل على زيادة في الأحجام الشرائية، وبالمقابل فإن الظلال القصيرة تعني تراجع في الأحجام الشرائية.

وعندما ينتهي الفريم أو الفترة الزمنية لهذه الشمعة، ستغلق الشمعة، وتسمى عندها (شمعة شاهدة المقبرة.

وهذا النوع من الشموع لا يوجد له ظل سفلي ولكن يوجد له ظل علوي وليس له جسم على الإطلاق.

لنفترض أننا نعمل على فريم الربع ساعة، وكان سعر الفتح لزوج العملات USD/ EUR في تمام الساعة السادسة= 47.00

وبعدها ارتفع السعر ليصل إلى 47.50 ولكنه في تمام الساعة 6:15 عاد إلى 47.00

حينها يكون:

سعر الفتح= سعر الإغلاق = أدنى سعر

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

مرحلة تكوين أجسام دبية أو Red Marubozu

في الواقع، عندما تبدأ مرحلة تكوين الشمعة، إذا كان الزخم قادمًا من البائعين فإن الجسم يتراجع نحو الهبوط، ويكون لون هذا الجسم أحمر أو أسود.

وطالما أن الأسعار باقية عند حد أدنى من سعر الفتح، فإن جسم الشمعة هو (جسم دببي.

ومن الممكن أن يكون حجم هذا الجسم صغيرًا أو كبيرًا، وذلك يعود إلى الزخم البيعي،

عندما ينتهي الفريم، أو عندما تنتهي الفترة الزمنية لهذه الشمعة، تغلق الشمعة وفي هذه الحالة تسمى (ماربوزو أحمر)،

وهذا النوع من الشموع لا يوجد له ظلال سفلية ولا ظلال علوية.

وبالتالي فإن هذا النوع من الشموع يعبّر عن السيطرة المطلقة للدببة على الأسواق.

لنفترض أننا نعمل على فريم الربع الساعة، وكان سعر الفتح لزوج العملات USD/ EUR يساوي 47.00، وفي تمام الساعة 6:15 وصل سعر الإغلاق إلى 46.50 حينها يكون:

سعر الفتح = أعلى سعر

سعر الإغلاق = أدنى سعر

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

مرحلة تكوين الظلال السفلية أو Dragonfly

المرحلة الأخيرة التي علينا الحديث عنها لفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور. هي مرحلة تكوين الظلال السفلية.

بطبيعة الحال، لا بدّ من أن يكون على الطرف المقابل رد يتمثل بأن عدد من المشترين سيحاولون دفع الشمعة بالاتجاه المعاكس، ومن هنا تبدأ مرحلة تشكل ظلال سفلية للشمعة.

وهذه الظلال تعبر عن التصرفات التي يتصرفها البائعين قبل تدخل المشترين..

والظلال السفلية في الواقع يمكن أن تكون طويلة أو قصيرة أو حتى متوسطة الطول، وبذلك فالظلال السفلية الطويلة تعبّر عن الزخم البيعي الكبير، وبالتالي فإن الظلال السفلية القصيرة فتدل على زخم بيعي متدني.

عند انتهاء الفريم، أو الفترة الزمنية لهذه الشمعة، تغلق الشمعة وعندها تسمى (اليعسوب) عصا العكاز.

هذا النوع من الشموع لا يوجد له ظل علوي ولكن يوجد له ظل سفلي وليس له جسم على الإطلاق.

لنفترض أننا نعمل على فريم الربع ساعة، وكان سعر الفتح لزوج العملات USD/ EUR يساوي 47.00، ثم تحرك هبوطًا إلى 46.50 ثم عاد عند تمام الساعة 6:15 إلى 47.00 حينها يكون:

سعر الفتح = سعر الإغلاق = أعلى سعر

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

نماذج الشموع اليابانية وكيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

في الواقع، بعد الحديث عن كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور، نبدأ الحديث عن نماذجها التي تمثل طريقة التقسيم التي يتم على أساسها تصنيف الشموع اليابانية إلى مجموعات بناءً على الشكل العام للشموع والأنماط التي تشكلها.

ومن بين المجموعات الرئيسية التي يمكن تقسيم النماذج الشمعية إليها:

  1. نماذج الانعكاس Reversal Patterns: وتشمل الشموع التي تشير إلى تغيير اتجاه السوق، مثل:
    • نمط الشمعة الانعكاسية الصاعدة Bullish Reversal Candlestick.
    • نمط الشمعة الانعكاسية الهابطة Bearish Reversal Candlestick.
    • نمط الشمعة النجمية Doji وغيرها. وتتمحور فكرة نمط الشمعة الانعكاسية حول إشارات تحذيرية من تغير في اتجاه السوق.
  2. نماذج الاستمرار Continuation Patterns: وتشمل الشموع التي تشير إلى استمرار اتجاه السوق، وبالتالي تتمحور فكرة نمط الشمعة المتشابهة أو المستمرة حول إشارات لاستمرارية الاتجاه الحالي مثل:
    • نمط الشمعة الصاعدة المستمرة Bullish Continuation Candlestick.
    • نمط الشمعة الهابطة المستمرة أو Bearish Continuation Candlestick.
    • نمط الشمعة الحزامية Belt-Hold وغيرها.
  3. نماذج الهامش Margin Patterns: وتشمل الشموع التي تشير إلى حالات عدم اليقين في السوق، مثل:
    • نمط الشمعة الهامشية العلوية Upper Shadow.
    • نمط الشمعة الهامشية السفلية Lower Shadow.
    • نمط الشمعة الهامشية المركبة Compound Shadows وغيرها.

ويجب ملاحظة أن استخدام نماذج الشموع اليابانية وتعلم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور في تحليل الأسعار واتخاذ القرارات التداولية يتطلب دراسة وفهم متعمق لهذه النماذج وتطبيقها بطريقة صحيحة ومناسبة لظروف السوق.

أنواع الشموع اليابانية
أنواع الشموع اليابانية

تقسيم الشموع اليابانية بناءً على الاتجاه السعري

الجواب هو نعم، حيث ووفقًا للمراجع فهنالك اختلاف في طريقة تقسيم الشموع اليابانية، وبالتالي يمكن تقسيم الشموع اليابانية بناءً على الاتجاه الذي تدل عليه، سواء صعوداً أو هبوطاً. وتشمل هذه التصنيفات:

  1. الشموع الصاعدة Bullish Candles: وهي الشموع التي تشير إلى ارتفاع الأسعار وهي تتميز بجسم طويل وذيل قصير في الأسفل ولا يوجد ذيل أو ذيل قصير في الأعلى.
  2. الشموع الهابطة Bearish Candles: وهي الشموع التي تشير إلى هبوط الأسعار وهي تتميز بجسم طويل وذيل قصير في الأعلى ولا يوجد ذيل أو ذيل قصير في الأسفل.
  3. الشموع ذات الذيل العلوي الطويل Long Upper Shadow Candles: وهي الشموع التي تشير إلى انعكاس اتجاه السوق من الصعود إلى الهبوط، وتتميز بجسم قصير وذيل علوي طويل جداً.
  4. الشموع ذات الذيل السفلي الطويل Long Lower Shadow Candles: وهي الشموع التي تشير إلى انعكاس اتجاه السوق من الهبوط إلى الصعود، وتتميز بجسم قصير وذيل سفلي طويل جداً.

يجب ملاحظة أن هذه التصنيفات تعد إضافية لتصنيفات النماذج الشمعية التي تم ذكرها في الفقرة السابقة، وأنه يمكن استخدام هذه التصنيفات في كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور وتحليل الأسعار واتخاذ القرارات التداولية بناءً على الاتجاه الذي تدل عليه الشموع.

اقرأ أيضًا: تقييم شركة LMAX Exchange للتداول: كل ما عليك معرفته عنها قبل إيداع أموالك

تقسيم الشموع اليابانية بناء على عدد فترات التداول الزمنية

  • الشموع المفردة Single Candlesticks: تتكون من شمعة واحدة وتعكس حركة السعر خلال فترة زمنية معينة. توفر هذه الشموع معلومات حول اتجاه السوق وقوة الاتجاه. بعض الأمثلة على الشموع المفردة تشمل الشمعة الطويلة والشمعة القصيرة.
  • الشموع المزدوجة Double Candlesticks: تتكون من زوج من الشموع وتعكس تفاعل السوق خلال فترتين زمنيتين متتاليتين. تستخدم هذه الشموع للتنبؤ بالانعكاسات السعرية وتغيير اتجاه السوق. بعض الأمثلة على الشموع المزدوجة تشمل الشموع المحترقة والشموع المغطاة.
  • الشموع الثلاثية Triple Candlesticks: تتكون من ثلاث شموع متتالية وتعكس تطور السوق خلال ثلاث فترات زمنية متتالية. تستخدم هذه الشموع لتأكيد نماذج الانعكاس السعري وتغيير اتجاه السوق. بعض الأمثلة على الشموع الثلاثية تشمل شموع الجنود البيض الثلاثة وشموع الغربان الثلاث السوداء.

الشموع اليابانية الحائرة وكيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

في الواقع من المهم التعرف على الشموع اليابانية الحائرة لفهم كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور، وهي نمط من الشموع اليابانية يتميز بعدم وجود جسم للشمعة وذلك بسبب تقارب سعر الافتتاح والإغلاق للفترة الزمنية التي تمثلها الشموع. وتتميز هذه الشموع بوجود ذيلين متساويين في الأعلى والأسفل، مما يعطيها شكلاً قريباً من الصليب.

وتشير الشموع اليابانية الحائرة إلى عدم اليقين في السوق، حيث يتأرجح سعر الأصل في نطاق ضيق دون تحديد اتجاه واضح للسوق. وتعتبر الشموع اليابانية الحائرة إشارة مهمة في التحليل الفني، حيث تشير إلى أن القوى العرضية والطلبية تتقارب ويجب علينا الانتظار حتى تظهر إشارة جديدة لتحديد الاتجاه القادم للسوق.

وتوجد عدة أنواع من الشموع اليابانية الحائرة، مثل:

  • الشمعة الحائرة العادية Doji.
  • الشمعة الحائرة القمية High Wave Doji.
  • الشمعة الحائرة المشتركة Common Doji وغيرها.

ويمكن استخدام هذه الأنواع في تحليل الأسعار واتخاذ القرارات التداولية بناءً على سلوك السوق والاتجاه السائد.

اقرأ أيضًا: تقييم شركة ThinkMarkets للتداول: كل ما عليك معرفته عنها قبل إيداع أموالك

كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور
كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور

نماذج أخرى من الشموع اليابانية

توجد العديد من الأنماط الشمعية اليابانية، ولكن هناك بعض الأنماط الشمعية الأكثر استخدامًا في تحليل الأسواق المالية، ومن بينها:

  • نمط الشمعة المعلقة Hanging Man Pattern: وهي شمعة هابطة تشبه الشمعة الحائرة، ولكن تظهر بعد ارتفاع الأسعار، وتشير إلى احتمالية عكس الاتجاه وانخفاض الأسعار.
  • نمط الشمعة الانعكاسية المعكوسة Inverted Hammer Pattern: وهي شمعة صاعدة تشبه الشمعة الحائرة، ولكن تظهر بعد هبوط الأسعار، وتشير إلى احتمالية عكس الاتجاه وارتفاع الأسعار.
  • نمط الشمعة الثلاثية الصاعدة Three Rising White Soldiers Pattern: وهو نمط يتكون من ثلاث شموع صاعدة تشير إلى انعكاس الاتجاه من الهبوط إلى الصعود.
  • نمط الشمعة الثلاثية الهابطة Three Black Crows Pattern: وهو نمط يتكون من ثلاث شموع هابطة تشير إلى انعكاس الاتجاه من الصعود إلى الهبوط.
  • نمط الشمعة المقلوبة Reversal Pattern: وهو نمط يشير إلى احتمالية عكس الاتجاه في السوق، ويتكون عادة من شمعة صاعدة أو هابطة تليها شمعة أخرى في الاتجاه المعاكس.
  • نمط الشمعة الهامر Hammer Pattern: وهو نمط يشير إلى احتمالية عكس الاتجاه بعد انخفاض الأسعار، ويتكون من شمعة هابطة تنتهي بظل سفلي طويل وجسم قصير.
  • نمط الشمعة النزولية Falling Three Methods: وهو نمط يشير إلى استمرار الاتجاه الهابط، ويتكون من ثلاث شموع صاعدة داخل نمط هابط.
  • نمط الشمعة الصاعدة القوية Long White Candlestick: وهو نمط يشير إلى ارتفاع قوي في الأسعار، ويتكون من شمعة صاعدة كبيرة.
  • نمط الشمعة الهابطة القوية Long Black Candlestick: وهو نمط يشير إلى انخفاض قوي في الأسعار، ويتكون من شمعة هابطة كبيرة.
  • نمط الشمعة الرأس والكتفين Head and Shoulders Pattern: وهو نمط يشير إلى تغيير اتجاه السوق، ويتكون من ثلاثة قمم، حيث تكون قمة الوسط (الرأس) أعلى من القمتين الجانبيتين (الكتفين.
  • نمط الشمعة المتشابهة Identical Three Crows Pattern: وهو نمط يشير إلى انعكاس الاتجاه من الصعود إلى الهبوط، ويتكون من ثلاث شموع هابطة ذات أحجام وأشكال متشابهة.
  • نمط الشمعة النجمية Shooting Star Pattern: وهو نمط يشير إلى احتمالية عكس الاتجاه بعد ارتفاع الأسعار، ويتكون من شمعة صاعدة تنتهي بظل علوي طويل وجسم قصير.
  • نمط الشمعة الصليبية Cross Pattern: وهو نمط يشير إلى احتمالية تغيير الاتجاه، ويتكون من شمعة ذات جسم صغير وظلال طويلة في الاتجاهين العموديين.
  • نمط الشمعة الداخلية Inside Bar Pattern: وهو نمط يشير إلى تذبذب السوق وعدم وجود اتجاه واضح، ويتكون من شمعة صغيرة تظهر داخل جسم الشمعة السابقة. هذه الأنماط الشمعية اليابانية الإضافية يمكن استخدامها في تحليل الأسواق واتخاذ القرارات التداولية بناءً على سلوك السوق والاتجاه السائد. ومن المهم فهم هذه الأنماط وتطبيقها بشكل صحيح قبل اتخاذ أي قرارات تداول.

انواع واشكال الشموع اليابانية

بعد الحديث عن أبرز نماذج الشموع اليابانية وطرق تصنيفها وتمييزها عن بعضها، يمكننا الآن ذكر أهم أنواعها.

سنحاول إنشاء مقالات منفصلة تباعاً يشرح كل نوع بالتفصيل حتى يمكنكم التعرف والتفريق بين كل نوع لفهم وتوقع حركة السوق بشكل احترافي أكثر.

إليكم أبرز أنواع الشموع اليابانية:

  1. شمعة القمة الدوارة Spinning Top candlestick.
  2. شمعة الرجل المشنوق Hanging Man candlestick.
  3. شمعة الشهاب Shooting Star candlestick.
  4. شمعة ابتلاعية Engulfing candlestick.
  5. شموع هارامي Harami candlesticks.
  6. شموع الخط الثاقب Piercing Line candlestick.
  7. شمعة الخطوط الثلاث المتتالية Three-line strike candlestick.
  8. شمعة الملقط Tweezers candlestick.
  9. شمعة سحابة الظلام Dark Cloud candlestick candlestick.
  10. شمعة نجم الصباح Morning Star candlestick candlestick.
  11. شموع المطرقة Hammer candlesticks.
  12. شموع الرأس والكتفين Head and Shoulders candlesticks.
  13. شموع الدوجي Doji candlesticks.
  14. شموع النجم المسائي Evening Star candlesticks.
  15. شموع الشمعدان الياباني الكبير Big Japanese Candlestick.
  16. شموع القرش Shark candlesticks.
  17. شموع الضلع الطويل Long Shadow candlesticks.
  18. شموع الإختبار Testing candlesticks.
  19. شمعة القمة المستديرة Round Top Candle candlestick.
  20. شموع الجنود الثلاثة البيض Three White Soldiers candlesticks.
  21. شموع الغربان الثلاث السود Three Black Crows candlestick.
  22. شموع الجنود الثلاث أو The 3 soldiers candlesticks.

 

وبذلك نكون قد تحدثنا عن كيفية قراءة الشموع اليابانية للمبتدئين بالصور، وعن أنواع تلك الشموع وتاريخها وكيفية تشكلها. علاوة على ذلك، تحدثنا عن التحليل الفني وأساسياته، وجميع المصطلحات التي تتعلق بالشموع اليابانية، وسنتحدث في مقالات قادمة عن جميع تلك الأنواع بشكل تفصيلي.